تحذير من عادة يفعلها الناس كل جمعة قد تسبب كارثة


السوسنة - بسبب أضراره الكارثية على  صحة الجسم، حذر مجدي بدران، عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة، من أمر يفعله الناس كل جمعة تكمن في استنشاق البخور، حيث ان أدخنة البخور تلوث الهواء الداخلى فى الأماكن المغلقة، كما ان الانبعاثات الناتجة عن حرقه تحتوي على مركبات عضوية متطايرة، مثل أدخنة التبغ وعوادم السيارات، وأول وثاني أكسيد الكربون، وأكسيد النيتروجين، وثاني أكسيد الكبريت والمركبات العضوية المتطايرة، والتي تؤثر على الصحة.

وتسبب أدخنة البخور الالتهابات التنفسية، والإصابة بحساسية الصدر أو الأنف أو العين أو الجلد، كما يسبب قصور في الدورة الدموية، خاصة فى مرضى الحساسية، والذين يعانون من سيلان الأنف وإنسداده، وبحة الصوت، والسعال وضيق النفس،  كما يزيد مخاطر الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية، والحساسية التنفسية.

والجدير بالذكر ان الجسيمات صغيرة الحجم الموجودة في البخور أكثر ضررًا بسبب سهولة المرور عبر الأنف والحنجرة والقدرة على دخول الرئتين، ويعتمد ضرر البخور أيضا على السن، والحالة الصحية، المناعة، الوراثة، لذا يفضل عدم استنشاق البخور لأكثر من 5 دقائق.

وما يزيد من مخاطر البخور خلط مادة الرصاص فيه، مما يسبب ضرر دائم خاصة لدى الأطفال، ويمكن أن تؤدي المستويات العالية من الرصاص إلى الإضرار بالكلى، والجهاز العصبي لدى الأطفال والبالغين، ويسبب فقدان الوعي.