الإفتاء التونسية تحذف منشورا من صفحتها أثار جدلا


السوسنة - حذفت الصفحة الرسمية لديوان الإفتاء في تونس على "فيسبوك" منشورا، أثار جدلا واسعا في البلاد.

 
وحسب موقع قناة "نسمة"، المنشور المحذوف دعا أهل الخير والبر من أبناء الشعب التونسي ورجال الأعمال إلى المساهمة في تنشيط وإنقاذ الاقتصاد التونسي.
 
وقد أثارت هذه الدعوة جدلا واسعا على وسائل التواصل الاجتماعي في تونس.
 
وكان مفتي تونس عثمان بطيخ، قد دعا في المنشور رجال الأعمال وأهل الخير إلى المساعدة على إنقاذ البلاد وإخراجها من أزمتها، وذلك في بلاغ صدر يوم الخميس عن ديوان الإفتاء الذي يخضع لإشراف رئاسة الحكومة.
 
وأضاف المفتي أن مساعدة البلاد للخروج من الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي تمر بها هو واجب أخلاقي وديني، متوجها بالشكر لكل من قدم المساعدة خلال الأزمات السابقة أبرزها فترة تفشي فيروس كورونا.
 
كما أكد بطيخ أن الانخراط في إنقاذ الوطن واجب قومي، مشيرا إلى أن في التناصح والتكافل والتضامن تكمن مواطن القوة والعزة والكرامة.