عاجل

بعد جدل واسع بسبب ما حصل.. بيان رسمي حول تبرعات أبو فلة وأين ستذهب


 السوسنة - قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الأردن، إن التبرعات التي جُمعت عبر خلال حملة "لنجعل شتاءهم أدفأ"، والبالغة نحو 11 مليون دولار، سترصد كاملة للاجئين والنازحين والمحتاجين.

 
المكتب الإعلامي في مكتب المفوضية في الأردن، أكد لـ "المملكة"، أن "التبرعات المالية التي جُمعت في حملة قدّمها أحد صنّاع المحتوى المتخصص بالألعاب الإلكترونية والترفيهية الكويتي حسن سلمان الشهير بـ (أبو فلة) ستقسّم إلى نصفين؛ الأول لبرامج مساعدات شتوية تابعة لمفوضية اللاجئين، والثاني لشبكة بنوك طعام إقليمية".
 
مكتب المفوضية الإعلامي، أكد أن ما جرى تداوله من معلومات بشأن تخصيص نصف قيمة التبرعات لصالح رواتب العاملين في المفوضية، غير صحيح"، داعيا إلى تحري الدقة في نقل المعلومة واستقائها من مصادرها.
 
اقرأ أيضاً:  هذا ما كشفه طبيب أردني وما يتوقعه
 
"أبو فلة" وفريقه الداعم، نجح من داخل غرفة زجاجية أمام برج خليفة في إمارة دبي، في جمع نحو 11 مليون دولار لتقديم مساعدات لأكثر من 100,000 عائلة تعاني البرد القارس في الشتاء الحالي.
 
المبادرة، أطلقت ضمن حملة "أجمل شتاء في العالم" بالتعاون مع "مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية" و"المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين" و"الشبكة الإقليمية لبنوك الطعام" بهدف دعم الأسر اللاجئة والنازحة والأقل حظا في الوطن العربي وإفريقيا.
 
وتتولى مفوضية اللاجئين والشبكة الإقليمية لبنوك الطعام، شراء مستلزمات وحاجات أساسية مثل البطانيات والأغطية والملابس الشتوية وأجهزة التدفئة من مساهمات المتبرعين، وتقديمها بشكل مباشر للاجئين والنازحين في كلٍ من الأردن والعراق ولبنان، كما ستشمل المساعدات الأفراد والأسر الأشد حاجة في سوريا ومصر.
 
وتقدّر المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بأن هناك 3.8 مليون شخص من لاجئي المنطقة العربية ونازحيها إضافة إلى الملايين في إفريقيا ممن يعانون برد الشتاء ويحتاجون إلى مساعدة مستدامة لتجاوز الظروف المناخية الصعبة.
 
اقرأ أيضاً:  قرار عاجل من السعودية يشمل جميع المقيمين واستثناءات