واقعة مرعبة استيقظ من النوم وجد نفسه ميتا

mainThumb

05-08-2022 10:36 PM

السوسنة - سرعان ما تنتشر الأخبار على مواقع التواصل الاجتماعي دون التأكد منها ومن صحتها، وخاصة فيما يخص أخبار الوفاة، وهذه المرة لا يتعلق الأمر بمشهور او احد الفنانين الذين يتعرضون باستمرار لشائعات وفاة، بل بطل هذه الواقعة شاب مصري مر بموقف صادم بعد ان استيقظ من النوم على خبر وفاته منتشرا على جميع مواقع التواصل.

وفي تفاصيل الواقعة، خرج الشاب المصري إبراهيم الطناحي البالغ من العمر 27 عاما، في رحلة الى البحر برفقة أصدقائه، صباح اليوم الجمعة، وكان يتناول القهوة مع اصدقائه على شاطئ غرب بورسعيد، قبل ان يقرر ان يخلع ملابسه وحذائه وينزل للسباحة في البحر، ولم يعد لهم مرة أخرى.

وبعد ان تملك اصدقاء الشاب الرعب بسبب اختفاءه الطويل داخل البحر، هرعوا لتقديم بلاغ للأجهزة المعنية في محافظة بورسعيد، يفيد بغرق صديقهم، وجرى فورا الدفع بسيارة اسعاف وفريق بحث جنائي والانقاذ النهري، للبحث عن الشاب وانقاذه.

وبعد مرور 7 ساعات من البلاغ، استيقظ الشاب من النوم على صدمة حين وجد خبر وفاته منتشرا على صفحات مواقع التواصل، والمئات ينعونه ويقدمون التعازي لأسرته، فهرع بسرعة للاتصال بأقاربه واصدقائه ليكشف لهم الحقيقة وانه كان نائما في المنزل وليس غارقا في البحر، حيث انه نزل للسباحة عندما كان برفقة اصدقائه، ثم عاد الى المنزل مع أحد الأشخاص، ونام دون ان يخبر احدا.

وجاء هذا الخبر كالصاعقة على الاقارب والاصدقاء الذين فرحوا وابتهجوا لأنه ما زال على قيد الحياة.

وعلم الشاب بعد استيقاظه، بالجهود الكبيرة التي يتم بذلها في البحث عنه لانقاذه او العثور على جثمانه بينما هو في منزله غارق في النوم.