الزراعة توجه بزراعة محاصيل العجز ذات القيمة

mainThumb

09-08-2022 03:56 PM

السوسنة - أكد وزير الزراعة خالد حنيفات خلال لقائه ممثلين عن مزارعي الثوم في الأردن، اكتفاء الأردن من محصول الثوم العام المقبل، وركز على أهمية العائد الاقتصادي والحوكمة الرشيدة للموارد المائية، مما يضمن كفاءة استخدام المياه وتحقيق الأمن الغذائي.

وجاء اللقاء في إطار السعي لزيادة نسب الاعتماد على الذات وزيادة إنتاج محاصيل العجز والمحاصيل ذات القيمة المضافة المرتفعة التي تساهم في زيادة نسب التشغيل للقضاء على الفقر والبطالة في المناطق الزراعية، وفق بيان صحفي صادر عن الوزارة.

وبحسب البيان، فقد أسهمت الإجراءات التي اتخذتها الوزارة في زيادة المساحات المزروعة العام الحالي مما أدى لتخفيض الكميات المستوردة من الثوم حيث تم الاستيراد العام الماضي، فيما العام الحالي ما زال الإنتاج المحلي يغطي احتياجات الأسواق ويتوقع أن يستمر للفترات القادمة.

وأشار الحنيفات أثناء اللقاء الى أهمية توجيه الإنتاج في زراعة محاصيل العجز التي تستوردها المملكة حيث أدت الإجراءات التي اتخذتها الوزارة للاكتفاء الذاتي من البطاطا والبصل والجزر وزيادة نسب الاكتفاء الذاتي من الثوم.

ووجه الحنيفات إلى ضرورة حصر كل منتجات العجز التي تستوردها المملكة مثل (الذرة العلفية لإنتاج السيلاج/البنجر العلفي) ودوار الشمس، والمنتجات ذات العائد الاقتصادي المرتفع ليتم توجيه المزارعين والمستثمرين في الأراضي التي تم تقديمها لغايات الاستثمار في حوضي الحماد والسرحان، لزيادة نسب الاعتماد على الذات من المحاصيل الزراعية وأكد الحنيفات ضرورة تحقيق متطلبات الأسواق المحلية من المنتجات الزراعية بشكل عام ، والثوم بشكل خاص مع أهمية التركيز على عمليات ما بعد الحصاد من قص وتجفيف وتعبئة وجميع القضايا المرتبطة بجودة المنتجات مع الحفاظ على المستويات العادلة للأسعار ووصول الثوم للمواطنين بالجودة والأسعار المناسبة.