ارتد عن الإسلام ومصيره يشعل غضبا شعبيا

mainThumb

14-09-2022 09:19 PM

السوسنة - جدل كبير في ليبيا، وانقسام في الأراء بين مؤيد معارض، بعد صدور قرار اعدام شاب متهم بالارتداد عن الاسلام، من قبل محكمة الجنايات في مدينة مصراتة.

وأشارت مصادر مقربة من الشاب ضياء بلاعو الذي صدر قرار الاعدام بحقه، أن محكمة الجنايات، عرضت عليه في2019 التوبة والرجوع عن قرار التخلي عن الدين الإسلامي، إلا أنه رفض وتمنع.

كما تم الصاق صورة عن حكم الاعدام في محل إقامة الشاب، بأمر من المحكمة، بالاضافة الى الإعلان عن الحكم على إذاعة مصراتة المحلية.

تباينت الأراء على مواقع التواصل، حيث دعم البعض حكم الاعدام بحق مرتد عن الاسلام، بينما استنكر البعض هذا القرار البعيد عن حرية الاعتقاد، ليتصدر وسم #انقذوا_ضياء_بلاعو"، المواقع، وخاصة ان بعض المقربين من الشاب اشاروا أنه من حفظة القرآن.

ومن بين المتضامنين مع الشاب ضياء الذي يواجه عقوبة الاعدام، الصحفي خليل الحاسي الذي علق على هذه الواقعة عبر تويتر، واصفا هذا الحكم بفكر العصور الوسطى، مستنكرا صمت المنظمات الليبية والحقوقيين ومثقفين وعدم دفاعها عن حرية الاعتقاد كدفاعهم عن الحرية السياسية.

كما علق منصور محمد، متساءلا عن رأي الفقهاء في مثل هذا الحكم، مستعينا بالآية الكريمة: "ليس عليك هداهم ولكن الله يهدي من يشاء ) [ البقرة : 272 ].

إقرأ أيضا: