ألباريس ينفي تراجع إسبانيا عن موقفها تجاه الصحراء

mainThumb

25-09-2022 01:01 PM

السوسنة - أكد خوسي مانويل الباريس، وزير الشؤون الخارجية الإسباني، أن الموقف الاسباني من النزاع المفتعل في الصحراء المغربية، لم يتغير، نافياً تراجع إسبانيا عن موقفها الداعم لمقترح الحكم الذاتي،  بعد الكلمة التي ألقاها رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ولم يشر سانشيز إلى مقترح الحكم الذاتي، لكنه أكد دعم اسبانيا للتسوية السياسية لملف الصحراء المغربية، في إطار الأمم المتحدة.

وقال الوزير مانويل الباريس، إن موقف إسبانيا واضح جدا وقد تم التأكيد عليه في مناسبات عديدة. وأضاف أن الموقف الاسباني يتأسس على البحث عن حل سياسي مقبول للطرفين في إطار الأمم المتحدة. وأشار إلى أن ذلك ما أكد عليه رئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز  أمام الدورة 77 للجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأضاف رئيس الدبلوماسية الاسبانية أن التعبير عن موقف إسبانيا بوضوح، هو ما يتضمنه الإعلان الإسباني المغربي المشترك الصادر في 7 أبريل( عقب استقبال الملك محمد السادس لرئيس الحكومة الإسبانية بالرباط).

وأبرز تأكيده على أن “الإعلان الإسباني المغربي الصادر في 7 أبريل هو ، في جميع جوانبه ، الموقف الذي تتقاسمه اسبانيا  مع المغرب “.

وهو بالطبع ما يزال ساري المفعول، يؤكد الوزير. 

ونفى مانويل الباريس وجود أي تناقض بين الموقف الاسباني تجاه قضية الصحراء المغربية وبين ما عبّر عنه رئيس الحكومة الاسبانية في الأمم المتحدة.

وقال إن جميع النقاط الواردة في الإعلان الإسباني المغربي المشترك يتم الوفاء بها. 

وأضاف أن الإعلان المشترك هو خارطة طريق .

وكخارطة طريق تتطور بمرور الوقت وتستدعي أن تستمر. 

وشدد الباريس على العلاقة الوثيقة القائمة بين إسبانيا والمغرب.

وهي علاقة ترتبط بالموقع الجغرافي والروابط التاريخية و الثقافية ، والاقتصادية ، والروابط الأسرية والشخصية.

وبالتالي ، فإن الهدف الأكبر هو الحفاظ على الصداقة بين إسبانيا والمغرب، على حد تعبير الباريس.

   إقرأ أيضاً :