رئيس الوزراء يوجه رسالة شديدة اللهجة لوزيرة الثقافة

mainThumb

30-11-2022 06:18 PM

السوسنةـ وجَّه رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة وزيرة الثَّقافة هيفاء النجَّار إلى مراجعة جميع الرِّوايات والأعمال الأدبيَّة التي تدعم الوزارة إصدارها من خلال مشروع مكتبة الأُسرة، وسحب جميع الأعمال التي لا تتوافق مع قيم المجتمع الأردني وعاداته وتقاليده، ومبادئ الأمَّة وقيمها.

وشدَّد رئيس الوزراء على عدم إجازة أيّ محتوى يمسّ بالقيم الأصيلة للمجتمع الأردني والموروث الثَّقافي الملتزم والمعبِّر عن هويَّتنا، ومنع أيّ محتوى دخيل لا يراعي هذه القيم ولا يتناسب مع الهويَّة الثقافيَّة الأردنيَّة.

كما وجَّه رئيس الوزراء إلى اتِّخاذ الإجراءات اللازمة بخصوص أيّ مخالفات حدثت من هذا القبيل، وفق الأصول وبموجب التَّشريعات النَّافذة.

وكان مدير مشروع مكتبة الأسرة في وزارة الثقافة الدكتور أحمد راشد قال: لقد وجدنا في رواية “ميرا” للكاتب قاسم توفيق أن هنالك عبارات لا يتقبلها بعض الناس.

وأضاف: لذلك واحتراما لشعور القارئ الأردني والعربي ولرغبة وزارة الثقافة بعدم نشر أي جملة يمكن أن تُسيء للشعور العام، فقد قررت الوزارة سحب الرواية من مراكز البيع الخاصة بالمشروع.

وتضمنت الرواية عبارات خادشة للحياء، متسائلين عن كيفية مرورها عن طريق الوزارة بدون رقابة وخاصة أنها ضمن محتويات مكتبة الأسرة التي يقرأها الصغير قبل الكبير وتوزع في جميع محافظات المملكة.

وكانت الوزارة أطلقت مشروع مكتبة الأسرة العام 2017، في سياق تعميم الثّقافة الوطنية القائمة على نشر الوعي الثّقافيّ، وتنمية الفكر النّاقد، وإيجاد التّناغم الحّسيّ بين الفكر والوجدان الإنسانيّ بالإضافة إلى تعزيز القدرات في اكتساب المعرفة التي تُعدّ الأساس المتين للتغيير الثقافي والاجتماعي للمساهمة في إحداث التنمية والتحديث وتطوير المعرفة.

ومن جانبه، أكد رئيس مجلس النواب، أحمد الصفدي، أهمية متابعة موضوع رواية “ميرا” من قبل لجنة التوجيه الوطني، اضافة الى متابعة قضية المواقع الإباحية.

وطالب النائب ينال فريحات “بمحاسبة كل من أجاز رواية ميرا؛ لانها تخالف قيم مجتمعنا الأردني”، قائلا:”إن هناك غضبا شعبيا على الرواية”.

واقترح النائب عمر عياصرة بأن يكلف مجلس النواب لجنة التوجيه الوطني للنظر في مسألة الرواية.

وطالب النائب خالد ابوحسان بمحاسبة كل موظف كان له دور في إجازة الرواية.