أولياء مدرسة المنسف يحتجون على وضعها المتردي

أولياء مدرسة المنسف يحتجون على وضعها المتردي

السوسنة  - عبر ذوو طلبة مدرسة المنسف الاساسية المختلطة التابعة لمديرية تربية لواء ذيبان عن استيائهم من الوضع المتردي لمبنى المدرسة وتأخير تنفيذ عطاء مبنى جديد لها.

 
وقال عضو مجلس المحافظة عن منطقة لب ومليح المحامي فواز المحاسنة لوكالة الانباء الأردنية (بترا) ان المبنى المستأجر متهالك، ولم ينفذ عطاء المدرسة الجديد الذي خصص له مجلس المحافظة 250 الف دينار حتى الآن ولم يطرح العطاء للتنفيذ.
 
واشار المواطنان رياض الفقهاء ومخلد السوارية الى واقع المدرسة المتردي وعدم اهليتها من حيث الغرف الصفية والمبنى بشكل عام.
 
واستغربوا عملية التأخير في تنفيذ المبنى الجديد رغم الوعود بقرب طرح وتنفيذ المبنى الجديد، وان العام الحالي شارف على الانتهاء.
 
وشكوا من تردي الوحدات الصحية وعدم صلاحيتها خصوصا الحفرة الامتصاصية التي باتت تشكل خطرا على الطلاب والطالبات وعدم صيانتها.
 
وقالت مديرة التربية والتعليم للواء ذيبان ردينة الرشيد ان ملف المبنى الجديد الذي خصص له 250 الف دينار موجود في مكتب الدراسات ولكن طبيعة الارض الطبوغرافية تتطلب مبلغا اعلى من المخصص، مشيرة الى ان طرح العطاء مسألة وقت فقط.
 
يشار الى ان المدرسة التي تأسست عام 1994 في مبنى مستأجر يزيد عدد  طلبتها على 150 طالبا وطالبة.