ماذا قال بشر الخصاونة بعد تعيينه مستشارًا للملك؟

ماذا قال بشر الخصاونة بعد تعيينه مستشارًا للملك؟

 السوسنة - قدم المستشار الخاص لجلالة الملك لشؤون الاتصال والتنسيق، بشر الخصاونة شكره لمهنئيه بعد تعيينه في المنصب الجديد.

 
وكتب الخصاونة في اول تصريح له بعد تعيينه مستشارا لجلالته لشؤون الاتصال والتنسيق: "أتقدم بصادق مشاعر الشكر العميق والامتنان الكبير لجميع اهلي وأصدقائي الذين غمروني بفيض كريم مشاعر التهنئة على نيلي ثقة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم يحفظه الله ويرعاه، بتعييني مستشارا لجلالته لشؤون الاتصال والتنسيق، ضارعا الى الله تعالى جلت قدرته ان يمكنني من ان أكون بمستوى هذه الثقة الغالية، وان يهيء لي أسباب التوفيق في خدمة جلالته في كل ما يقوم به من جهد جبار ومخلص في قيادة بلدنا الحبيب واهله النبلاء الطيبين على درب الخير والنهضة، والنهوض به مستمسكا دوما بالمبادئ النبيلة والمناقب الرفيعة التي تأسس عليها بلدنا الغالي والمواقف النبيلة في الدفاع عن قضايا امتنا العربية. 
 
وأضاف: "أرجو اعتبار هذه الأسطر بمثابة شكر خاص من القلب لجميع الأخوات والأخوة الذين إكرموني بمشاعرهم وأمنياتهم الصادقة والمقدرة".