النعيمات : وزارة الادارة المحلية استحقاق لتنفيذ الرؤى الملكية

النعيمات : وزارة الادارة المحلية استحقاق لتنفيذ الرؤى الملكية
السوسنة  - اكد نائب رئيس مجلس محافظة العاصمة المحامي مهند النعيمات انشاء وزارة الادارة المحلية تأتي في سياق تمكين مجالس المحافظات المنتخبة و تسريع وتيرة عملها على ارض الواقع مشددا على اهمية وجودها لتتمكن المجالس من انجاز الملفات العالقة.
 
واضاف النعيمات في تصريح صحفي ان وزارة الادارة المحلية ستسهل على المجالس عملها حيث ستكون المرجع المختص بدلا من التشتت بالاختصاصات و المرجعيات في العمل حيث كانت سابقا تصطدم المجالس بالمرجعيات واختصاص اكثر من وزارة وهو ما كان عائقا كبيرا للعمل في الفترة الماضية .
 
وطالب النعيمات اعادة النظر بقانون اللامركزبة و توسيع صلاحيات مجالس المحافظات حتى تصل الى استقلالية تامة عن المركز في تنفيذ الخدمات الواجب تقديمها للمواطنين  من خلال هذا التمكين حيث ان الاستراتيجية الملكية للتمكين الديمقراطي تتمحور حول تمكين مجالس المحافظات وتوسيع المشاركة الشعبية في اتخاذ القرارات الخدمية والسياسية.
 
اكد على ان انشاء وزارة الادارة المحلية جاءت كاستحقاق لتعمل بشكل اسرع على تطبيق كتاب التكليف السامي للحكومة والذي تركز حول ما يسمى( نهج جديد) في التعامل ما بين النظام السياسي الأردني والشعب الأردني جوهره الشفافية والحوار والتوافق وتأكيد على ان الدور الان هو لمجالس المحافظات التي تترجم اللامركيزة على ارض الواقع و تنقل القرار من المركز الى الميدان بالشكل المطلوب ليتم خدمة المواطن و انشاء المشاريع الخدمية  وغيرها التي تعني المواطن في حياته اليومية وترؤفع من مستوى البنية التحية في المملكة.
 
وقال ان وجود الوزارة في هذا الوقت هو الطريق الامثل لتمكين مجالس المحافظات واخراجها من أزمة المرجعيات وتشابك الصلاحيات وغياب الفهم الحقيقي لمفهوم اللامركزية بالإدارة والبناء من ادنى الى اعلى ومن اعلى الى ادنى كأرضية لإدارة مفهوم التواصل والتوازن والشفافية باتخاذ القرارات التي تخدم المجتمعات المحلية اكثر من بقاء القرار من المركز وبعيد عن حاجات الناس.