الضمان ستعتمد آخر راتب تقاضاه المتقاعد العسكري.. تفاصيل

الضمان ستعتمد آخر راتب تقاضاه المتقاعد العسكري.. تفاصيل

** العميد الحسنات : صندوق احتياطي للمتقاعدين العسكريين 

** تعديلات على الفصل الخاص بالمتقاعدين في قانون الضمان

** المتقاعد قبل سن ال 45 سيتحصل عند التقاعد آخر راتب إجمالي (كان يتقاضاه)

** عند سن ال 45 سيتم احتساب المعادلة التقاعدية ضمن حسبة خاصة بالقوات المسلحة

** المعادلة تتمثل باحتساب آخر راتب شهر إجمالي كان يتقاضاه وليس على آخر 24 شهر

** سترتفع نسبة الراتب الإجمالي لذوي الشهيد من 60 % - 100 %

** ذوو المهن ستتضاعف رواتبهم التقاعدية من 2 إلى 3 أضعاف عما هو معمول بها حالياً.

** قيمة الإعانة الفورية لذوي الشهداء ارتفعت من ألفي دينار إلى (20) ألف دينار

** اكراميات ذوي الشهداء السنوية  ارتفعت من 250 ديناراً إلى (1200) دينار

السوسنة - كشف مدير شؤون الأفراد في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية العميد عبد الله الحسنات، عن عزم الجيش إنشاء صندوق احتياطي للمتقاعدين العسكريين.

 
وأشار خلال حديث لبرنامج "هذا المساء" والذي يبث عبر التلفزيون الأردني ويقدمه الزميل حازم الرحاحلة، يوم الإثنين، إلى أن القوات المسلحة عملت على إدخال تعديلات في قانون الضمان الاجتماعي، فيما يتعلق بالفصل الخاص بالقوات المسلحة والتي تشمل الجيش والأجهزة الأمنية.
 
وبيّن أن القوات المسلحة والأجهزة الأمنية أصبحت منذ تاريخ 1/ 1 / 2003م تحت مظلة مؤسسة الضمان الإجتماعي، مبيناً أن التعديلات التي سيقرها مجلس النواب في دورته المقبلة ستكون "إيجابية" و "كبيرة" و"جذرية" ولمن جُنّد بعد 2003م.
 
وأوضح الحسنات أنه لن تمس الحد الأدنى المقبول للتقاعد (وهو العشرين سنة)، وستمس احتساب المعادلة التقاعدية للأفراد، والتغطية المالية من تقاعدهم وحتى بلوغهم سن 45 سنة، وستكون هنالك تعديلات على الراتب الذي تتقاضاه عائلات الشهيد ورواتب التقاعد للاعتلال الجزئي والجسيم.
 
وبين أن التعديلات ستكون إيجابية وستطال جميع العسكريين العاملين حالياً، سواء تقاعد على العشرين سنة أو تقاعد كمعلولية (تصنيف طبي من الدرجة الخامسة).  
 
وكشف العميد الحسنات عن أنه سيكون هنالك صندوق احتياطي لكل من تقاعد، وقال "فالمطلوب من الفرد 20 سنة، ومن دخل الجيش 20 سنة فعمره سيكون 40 سنة، فسيتقاضى عند التقاعد آخر راتب اجمالي (كان يتقاضاه) سواء في  القوات المسلحة أو الأجهزة الأمنية الأخرى.
 
وقال إنه عند سن ال 45 فسيتم احتساب المعادلة التقاعدية ضمن حسبة خاصة بالقوات المسلحة وسيحسب راتبه التقاعدي، ولن يقل عن الراتب التقاعدي الذي كان يتحصل عليه بقانون التقاعد العسكري بل زيادة، سيكون على آخر راتب شهر اجمالي كان يتقاضاه وليس على آخر 24 شهر كما هو معمول في القطاعين العام والخاص.
 
وتابع الحسنات "نطمئن جميع العسكر بأن التعديلات إيجابية جداً وهي لصالحهم، فالأفراد المتقاعدون سيتحصلون على زيادة تصل إلى 70 دينارا اعتباراً من 2023 وفق رصد هلا أخبار، وسترتفع نسبة الراتب الإجمالي لذوي الشهيد من 60 % - 100 %، كما أن ذوي المهن ستتضاعف رواتبهم التقاعدية من 2 إلى 3 أضعاف عما هو معمول بها حالياً".
 
قال مدير شؤون الأفراد العميد الركن عبدالله الحسنات إن التعديلات التشريعية التي  طرأت على عددٍ من القوانين والتشريعات الخاصة بمرتبات "القوات المسلحة" جاءت لصالح الإهتمام بهم.
 
وأضاف أن على رأس هذه التشريعات كان الإهتمام بذوي وأسر الشهداء، مبيناً أن التعديلات توجت بتوحيد صندوق شهداء القوات المسلحة، فيما كانت سابقاً مقتصرة على (3) صناديق، حيث بات تحت مظلة "القوات المسلحة".
 
واستعرض، أبرز التعديلات، حيث أصبحت قيمة الإعانة الفورية للشهداء بقيمة (20) ألف دينار بدلاً من (2000) دينار، بالإضافة إلى اكراميات سنوية  ستصل قيمتها (1200) دينار بدلاً من (250) دينار سابقاً.
 
كما أنه بموجب التعديلات، أصبح التعليم مجانياً لأبناء الشهداء لمراحل البكالوريوس والماجستر والدكتوراه وحتى سن (30) عاماً، بالإضافة إلى توفير (20) شاغر للحج لأبناء الشهداء، بشكل سنوي.
 
وعن أثر التعديلات ذكر مثالاً، أن من استشهد برتية عميد يحصل ورثته على مبلغ يتراوح بين (53) ألف دينار إلى (55) ألف دينار.