انطلاق المرحلة الثانية من حملة تنظيف وسط السلط - صور

انطلاق المرحلة الثانية من حملة تنظيف وسط السلط - صور
السوسنة  - رانية أبو قريق -  أطلقت وزارة السياحة وبلدية السلط الكبرى المرحلة الثانية من حملة تنظيف وسط المدينة التراثي مستهدفة الادارج التراثية في منطقة الجدعه وساحة العين وبعض المشاريع السياحيه في شارع الميدان.
 
وجاءت الحملة التي اطلقتها وزارة السياحة والآثار الممثلة بمديرية سياحة البلقاء بالشراكة مع مؤسسة أعمار السلط وبلدية السلط الكبرى ووزارة البيئة ممثلة في مديرية بيئة البلقاء وبدعم من مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAID.
 
وقال مدير سياحة محافظة البلقاء محمود عربيات مدير سياحة محافظة البلقاء ان الهدف من الحملة إلى هو نشر التوعية بأهمية السياحة والحفاظ على البيئة الطبيعية والإرث الحضاري والثقافي للمدينة، وإلى تشجيع الشباب والطلبة والمجتمع المحلي في تحمل المسؤوليه أتجاه مدينتهم  التي تعتبر وجهه سياحيه مميزه، بالاضافة الى زيادة الوعي العام والتعاون من أجل تحسين البيئة في وسط المدينة والمناطق المحيطة بها من خلال تنفيذ مجموعة متنوعة من الأنشطة التطوعية والعملية التي تساعد على نظافة وجمالية المدينة لإظهارها كوجهة سياحية مميزة.
 
وبين عربيات أنه سيتم في المرحله القادمه تنفيذ مسابقة بين الأحياء الموجودة في المناطق المستهدفة في المدينة ضمن نشاطات التوعية السياحية في السلط لتحفيز وتوعية سكان هذه الاحياء في المحافظة على نظافة احيائهم وتكريم سكان الاحياء الفائزة بالمسابقة
 
واضاف الى أن حملة التوعية السياحية والبيئية في السلط هي جزء من خطة تطوير السلط كوجهة سياحية مميزة، ضمن الجهود المبذولة ببرنامج الوجهات السياحية المميزة، حيث نجحت الحملة برفع وعي المجتمع المحلي بمختلف فئاتهم العمرية حول أهمية السياحة و الحفاظ على المقومات السياحية المنتشرة في السلط، بالإضافة إلى التوعية بالدور المهم الذي يؤديه المجتمع المحلي للمساهمة في التنمية السياحة، وتشجيع الشباب للانضمام لقطاع السياحة لما له من مردود ايجابي كبير يعود بالفائدة على المجتمعات المحلية والاقتصاد الوطني.
 
من جهته قال مدير مؤسسة اعمار السلط خلدون خريسات أن خطة التوعيه السياحيه والبيئيه تضمنت العديد الانشطة والفعاليات وحملات توعويه تفاعليه، ضمت مسابقة للتصوير الفوتوغرافي للسلط، وحملات لتنظيف شوارع وادراج المدينة التراثية وجلسات حوارية مع الشباب من ابناء المجتمع المحلي، بالإضافة إلى عقد برامج تدريبية للمشرفيين التربويين ومشرفي مراكز الشباب في السلط ليكونوا مدربيين في مجال التوعية السياحية والبيئية لتدريب زملائهم من مشرفي المدارس ومراكز الشباب بالاضافة الى توعية الفئات المستهدفة من طلاب المدراس والاهالي والمعلمين والشباب.
 
وبين خريسات أن هذه الفعاليه من  الانشطة التفاعليه التوعويه، حيث استهدف شارع الخضر التراثي في  المرحله الاولى من الحملة من خلال تجميل الاسطح والشرفات في نباتات الزينه وتشجير الاراضي الفارغه، بمشاركة لجان محليه من الحي ومتطوعين من هيئة  شباب كلنا الاردن ، وشركاء المشروع كافه، حيث تم من خلال هذا النشاط توعية المجتمع المحلي بأهمية السياحة والتركيز على الاهتمام بنظافة وتجميل المنازل والشوارع التراثيه والحفاظ على المدينة، بالمشاركه والتعاون بين جميع أفراد المجتمع وممثلي المجتمع المدني من أجل مدينه نظيفه زاهيه وصديقة للبيئة.