جريمة وحشية .. قتل شقيقة زوجته وابنها !

جريمة وحشية .. قتل شقيقة زوجته وابنها !
السوسنة - أقدم صاحب كشك على طعن شقيقة زوجته التي تبلغ من العمر ثمانية وثلاثين عاما ،وابنها البالغ من العمر واحد وعشرين عاما بحسب صحيفة اليوم السابع الالكترونية  .
 
وفي التفاصيل فقد اقدم المتهم على طعن المجني  عليها وابنها طعنات نافذة في مختلف أنحاء جسديهما ثم ولى هاربا من المكان .
 
وبعد بدء التحريات والتحقيقات وعند سؤال أقارب المجني عليها عما حدث فقد أوضحوا أن خلافات زوجية اندلعت بين شقيقة المجني عليها والمتهم وهو زوجها و بسبب هذه الخلافات انتقلت الزوجة للعيش في منزل شقيقتها المجني عليها  الذي تعيش مع ابنها الذي قتل معها في الحادثة ،بحسب شهادة اقارب المجني عليها  .
 
اقرا ايضا :  شجار حاد بالأيدي بين سيدتين في حفل زفاف ..فيديو 
 
وخلال فترة إقامة الزوجة عند شقيقتها حررت لها توكيلا يسمح لها ببيع الكشك ؛نظرا لأن الكشك كان باسم زوجته والتي اختلفت معه ، فارادت أخذ الكشك وبيعه ننتيجة الخلافات الزوجية التي كانت موجودة بين الزوجين .
 
وامرت النيابة بتشريح جثث المجني عليهما ، وإعداد تقارير وافية عن الجثث ،  وإعطاء تصاريح بدفن المجني عليهما .
 
 
أمرت النيابة بسرعة ضبط وإحضار الجاني ، و تم القبض على الجاني واعترف بوجود خلافات أسرية بينه وبين زوجته وانها قد تركت منزل الزوجية بسبب هذه الخلافات مؤخرا ، وقال في اعترافه أنه فوجىء بشقيقة زوجته ، وابنها وحولا إجباره على
ترك عمله في الكشك ،وتعدى عليه المجني عليه حسبما قال مما أجبره على استخدام السكين وطعن شقيقة زوجته وابنها عدة طعنات قاتلة وهرب سريعا من المكان 
 
يذكر أن مصر  تحتل المرتبة السادسة والعشرين على سلم مؤشر الجريمة العالمية ، ويشهد مستوى الجريمة ارتفاعا ملحوظا ، وذلك لاسباب عديدة منها الإدمان على المخدرات التي يشهد تعاطيها والاتجار بها ارتفاعا ملموسا في مصر ،والبطالة بين الشباب والفقر والعوز مما يدفع الكثيرين لارتكاب الجرائم .
 
ويرى مختصون الحل الذي سيخفض نسبة الجرائم التي ارتفعت في البلاد هو تغليظ العقوبات لمرتكبي الجرائم وإعادة النظر في مواد من قانون العقوبات .