طارق خوري يوجّه رسالة «حادّة» لنقابة المعلمين

طارق خوري يوجّه رسالة «حادّة» لنقابة المعلمين

السوسنة -  وجّه النائب طارق خوري ، الاثنين ، رسالة الى مجلس نقابة المعلمين الاردنيين استنكر فيها تضخيم أزمة المعلمين واستخدام مصطلحات تتجاوز المطلب النقابي . 

وتاليا نص رسالة طارق خوري الى نقابة المعلمين : " تابعت باهتمام كبير واستمعت للكلمات التي ألقيت في إعتصام معلمي الزرقاء والذي دعت إليه النقابة لتحقيق مطالبها، الذي أعتبره حقاً لهم ولكن ما سمعته جعلني أتوقف عند بعض العبارات والكلمات فحراك المعلمين هو حراك نقابي مطلبي وليس "ثورة" كما جاء على لسان الناطق الإعلامي نور الدين نديم ولن تكون ثورة فنحن وقفنا معكم لأنكم تستحقون أما أن يتحول خطابكم خلال اليومين الماضيين، فهذا يجعلنا نتخذ موقفاً آخر لم نكن نريده فاللغة والخطاب خرجا عن المسار الذي تطالبون به فأنتم معلمون ولغتكم يجب أن تكون كما تعودنا عليها، لذلك أدعو مجلس النقابة الذي نجله ونحترمه إلى محاسبة كل شخص يخرج عن لغة الكياسة وفن الحوار والخطاب. نحن معكم ومعظم أبناء الشعب معكم واستطعتم استمالة قلوب الناس من خلال طرحكم المطلبي المحق.

نحن معكم ما دامت قضيتكم مطلبية لان الثورة ليست اختصاص نقابة المعلمين في هذا الظرف وأنني انصح مجلس النقابة وضع حد لأيً كان يهدف إلى العبث بنقاء المطلب الذي من أجله تدفعون الثمن غالياً."