اغتصاب أميمية في الدكان وقت صلاة الجمعة .. تفاصيل صادمة

اغتصاب أميمية في الدكان وقت صلاة الجمعة .. تفاصيل صادمة
السوسنة - تجرد من قيم الانسانية والاخلاقية والدينية، ليظهر عليه ثوبه الوحشي، مستغلا ضعف الفتاة اميمة وانشغال الناس بصلاة الجمعة، لينقض عليها في دكانه الكريه ويغتصبها بصورة وحشية قاسية ليزيد معاناتها ويحطم كرامتها ويفقدها عذريتها .
 
وفي التفاصيل وفق وسائل اعلام مغربية فقد اقدم رجل خمسيني في العمر على اغتصاب فتاة لم تتجاوز الـ 16 عشر من عمرها تدعى اميمية، يتيمة مكسورة تعيش في منزل خالها بمنطقة سطات، وتعمل في خدمة المنازل للحصول عل قوت يومها في مدينة الدار البيضاء الصاخبة.
 
 
ووفق التحقيقات الاولية فقد استغل الوحش البشري ضعف الفتاة، واستدرجها الى دكانه، وقت صلاة الجمعة وبدأ يتحرش بها ، الى ان اطمئن لخلو الشارع من المارة قام باغلاق دكانه والانفراد بالفتاة اميمية، مستخدما قوته الجسدية للانقضاض على جسدها الضعيف الذي انهكته الحياة وقهرته، فلم يرحم هذا الجسد وفعل فعلته الشنعاء تاركها غارقة بالم الحسرة والمرارة ليزيد معاناتها ويفاقم ازمتها النفسية .
 
 
وقال الأمين العام للمرصد الوطني لتخليق الحياة العامة ومحاربة الفساد وحماية المال العام شعيب النجار ان :"الجاني ارتكب جريمة بابشع الاساليب وفق التقرير الطبي" .
 
وقد فجرت الجريمة غضب الراي العام في سطات، مطالبين بايقاع اشد العقوبة على هذا الوحش البشري وعدم التهاون معه .