اخطار كثيرة تسببها الأعواد القطنية لتنظيف الأذن ...تعرف عليها

اخطار كثيرة تسببها الأعواد القطنية لتنظيف الأذن ...تعرف عليها

 السوسنة - حذر طبيب الأنف والأذن والحنجرة الالماني  رولاند لاستسيج من استعمال الأعواد القطنية لتنظيف الأذن؛مشيرا الى انها تدفع الشمع بداخل الأذن، ما يؤدي إلى جفافه وتحوله إلى كتلة صلبة تسبب إزعاجا كبيرا، كما أن الاستعمال المتكرر للأعواد قد يتسبب في إصابة الأذن بالتهابات.

اقرأ ايضا:مخاطر لا تعرفها عن السجائر الالكترونية

وأضاف الطبيب أن الأذن تقوم في الغالب بتنظيف نفسها بنفسها؛ حيث تقوم الشعيرات متناهية الصغر بنقل الشمع والاتساخات وجزئيات الجلد إلى صيوان الأذن، حينئذ يمكن إزالة هذه الأوساخ بواسطة قطعة من القطن أو القماش.
 
وينصح لاستسيج بترك بعض قطرات الماء تسيل إلى داخل الأذن أثناء الاستحمام، ثم تجفيف صيوان الأذن جيدا بعد الاستحمام، محذرا من استعمال القطرات وغيرها من الوسائل، التي تعمل على إذابة شمع الأذن، وذلك خشية حدوث استجابات تحسسية.
 
اقرأ ايضا:اطباء يقترحون 80 عملية جراحية لوجه طفلة