علماء يصنعون أول روبوت من خلايا حية

 السوسنة ـ ابتكر علماء بالولايات المتحدة أول روبوت بالاعتماد على خلايا حية، يستطيع  التحرك نحو هدف، و يمكنه معالجة نفسه إذا تعرض لجرح.

وصفت  للدراسة التي نشرت بدورية الأكاديمية الوطنية للعلوم، هذا الرجل الآلي الحى المبرمج بأنه آلية بيولوجية حديثة تماما وبتصميم  جديد من البداية وحتى الإنتهاء .
ووفقا لما ورد في موقع البيان الإماراتى ، عمل  علماء من جامعة فيرمونت على اعداد برنامج خوارزميات مبتكر  ضمن منظومة حاسوب ضخم  أو عملاق، حتى يتحقق تصميم يتكون من خلية فريدة لخلايا من قلب ضفدع وجلده  .
 
اقرأ أيضا:خدعة ذكية لمعرفة عدد الأشخاص الذين حفظوا صورك على الانستغرام
 
وبعدها، استطاع علماء من جامعة توفتس من تحويل تصميمه من السليكون إلى تصميم حي، عن طريق  خلايا جذعية تم الحصول عليها من أجنة ضفادع افريقية. واعتمدوا في الحصول عليها على  أجهزة ملاقط دقيقة وأقطاب كهربائية لأخذ الخلايا المفردة في تصميمات كومبيوترية دقيقة.
وتوصل العلماء إلى أن  أن خلايا الجلد كوّنت هيكلا أكثر هدوءا، بينما كانت الخلايا التي حصل عليها من قلب الضفدع، بعد أن كانت تنقبض بشكل عشوائي ولا إرادي ، كان لها دور كبير  بعد تنظيمها في مساعدتهم على تحقيق حركة للأمام عند  الأمر أو الطلب من الروبوت، بالإضافة إلى أنه يسمح للروبوت بالتحرك بنفسه.
قال عالم كومبيوتر في جامعة فيرمونت جوشوا بونغارد،  إن الرجل الآلي  يستطيع التحرك على شكل دوائر، وتدفع بشكل  جماعي كُريّات إلى موقع مركزي، ووضل هذا الأمر بخطوة باتجاه استخدام مثل الرجل الآلي  الحي في التوصيل الذكي للأدوية.
 
اقرأ أيضا:الصين تتصدر قائمة الأبحاث العلمية وتتجاوز أميركا