دولة تمنع لقاء الازواج والعشاق بسبب فيروس كورونا

السوسنة - أصدرت سلطات نيوزيلندا قرارا جديدا يفصل بين الأزواج والعشاق والعائلات في البلاد الذين لا يعيشون معا، حيث لا يمكنهم زيارة بعضهم البعض، وذلك ضمن إجراءات صارمة اتخذتها لمكافحة تفشي الفيروس التاجي كورونا الجديد.

وذكرت صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، يوم الأحد، أن حكومة جاسيندا أرديرن رئيسة وزراء نيوزيلندا، أصدرت قرار ”حظر الجماع“ الذي يمتد لأسبوع، وذلك ضمن الحملة النيوزيلندية للقضاء على فيروس كورونا.

اعلان الفائزين بمسابقة موهبتي من بيتي للأسبوع الأول ..أسماء

وكانت نيوزلندا قد أعلنت سابقا عن إجراءات غير واضحة للعزلة الذاتية، على إثر جائحة كورونا، حيث طلبت جاسيندا أرديرن رئيسة وزراء نيوزيلندا، من مواطنيها، ”تطبيق حسهم السليم في مواجهة الوباء، وتقليص علاقاتهم الاجتماعية إلى الدائرة الصغرى فقط“.


ولكن إعلان السلطات النيوزلندية غير الواضح لمكافحة كورونا، سمح للعائلات التي لا تعيش معا، برؤية بعضهم البعض.

ثم سارعت وزارة الصحة بإصدار قرار بلغة صريحة ولا يترك مجالا لسوء التفسير، والذي يقر بتجريم اللقاءات بين مختلف العلاقات لكافة الأشخاص في نيوزلندا ممن لا يعيشون معا.

وشددت أرديرن على القرار ”ضروري لمحاربة كورونا“، وسط ارتفاع حالات الإصابة بالفيروس في نيوزيلندا إلى أكثر من 1000 إصابة خلال يوم واحد فقط.


وفي الوقت نفسه، أغلقت نيوزيلندا جميع الأنشطة التجارية غير الضرورية، بما في ذلك جميع المطاعم والمرافق التعليمية، ومنحت النيوزلنديين أسبابا قليلة لمغادرة منازلهم.

وقالت السيدة أرديرن: ”نيوزيلندا كان لديها الإمكانات لمواجهة ما يصل إلى 4 آلاف حالة في نهاية هذا الأسبوع، ولكن بدلا من ذلك يزيد عدد الإصابات في يوم واحد إلى ألف حالة“، مضيفة أن ”العمل بجد وفي وقت مبكر سيؤتي ثماره لنا“.

وتعافى 156 شخصا من ”كوفيد 19“ في نيوزلندا، وتوفي مسن من جزيرة آيسلندا الجنوبية في نيوزيلندا بسبب كورونا، حتى الآن.

تقرير يكشف أسوأ أيام أمريكا مع كورونا.. تفاصيل