فاكسين الكورونا والجيل الخامس (5G) والـ RFID والـ ID2020

الكاتب : أ.د. بلال أنس أبوالهدى خماش

من أهم مواصفات الجيل الخامس (5G) الرئيسية ما يسمى زمن الاستجابة السريع جداً 1 ملي ثانية، وهو زمن الانتقال بين النقر على رابط أو البدء في دفق بيانات مقطع فيديو أو أي موقع إلكتروني تريد تصفحه على هاتفك أو حاسوبك، حيث يرسل الطلب إلى الشبكة، وعندما تستجيب الشبكة، تبدأ الشبكة في إرسال البيانات الخاصة بتشغيل مقطع الفيديو مثلا أو ملفات أخرى وإذا ما قورن بالجيل الرابع فيأخذ زمن الإستجابة 20 ملي ثانية. يستخدم في هذا الجيل الجديد طيف فائق التردد، وعلى نطاق أقصر ولكن بسعة أعلى، لتوصيل قناة تدفق بيانات ضخمه عبر الإنترنت أو نقطة اتصال واي فاي. ولعدم تداخل الترددات في النطاق، تستخدم شركات الاتصالات طيف تردد منخفض، وهذا يساعد على نقل كمية أكبر من البيانات عبر مسافات أكبر وعبر الجدران وغيرها من العوائق في تقنية ال 5G. وبإمكان هذه الشبكة تشغيل أجهزة متعددة في آن واحد، مثل أجهزة المنزل الذكي وأجهزة المراقبة والتتبع وغيرها ،كما أنها موفرة للطاقة بشكل أكبر مما يتيح للأجهزة بالاتصال بالشبكة لوقت أطول. ولكن في نفس الوقت لها مخاطرها ومنها تسبب فواصل في الحمض النووي المُزدوج والفردي مما قد يؤدي إلى السرطان. ضرر تأكسدي مما قد يُؤدي إلى تدهور الأنسجة والشيخوخة المُبكرة. زيادة نفاذية حاجز الدم في الدماغ، الحد من الميلاتونين، وهو ما قد يُؤدي إلى الأرق وزيادة أخطار الإصابة بالسرطان.

أما بخصوص الـ RFID فهي تقنية الموجات الراديويه وتعني تحديد الهوية باستخدام موجات الراديو. وهذه التقنية تقوم بتحديد الهوية بشكل تلقائي بالاعتماد على جهاز يسمى (RFID Tags). وهذا الجهاز عباره عن كائن صغير يمكن زرعه بالمنتجات أو الحيوانات أو الإنسان. يحتوي هذا الكائن على شريحة مصنوعه من السيلكون وهوائي (انتينا) لكي يستطيع استقبال وإرسال البيانات والاستعلامات من خلال موجات الراديو. ولا يوجد تكنولوجيا يتعرض لها الإنسان إلا يكون لها أثر على صحته ولكن تتفاوت بالخطورة من إلى.

أما بالنسبة لـ ID2020 والتي ستزرع في جسم الإنسان عن طريق الفاكسين أو اللقاح لفيروس الكورونا الكوفيد-19 فهذه قصتها طويلة وقد تكلمت عن هذه الرقاقة في مقالة سابقة والتي بحجم تقريباً حبة الأرز فهي تجمع بين مواصفات الـ RFID والـ 5G وأحدث ما توصل إليه بيل جيتس ( وإسمه الحقيقي ستيف بالمر اليهودي الديانة عن طريق الام ) في المايكروسوفت من برمجيات وفق الـ 5G مع الأقمار الصناعية (Cloud Computing). وتصمم وتبرمج هذه الرقاقة وفق الأهداف التي صممت من أجلها ووفق ما هو مطلوب من الشخص أو الأشخاص الذين تزرع بأجسامهم (أعني توضع لها مواصفات لكل شعب دولة على حدا، ومن الذي سيقوم بفحص تصميمها ومواصفاتها والمهام الموكله إليها؟. ويمكن أن تكون مفيدة في بعض النواحي الصحية للإنسان وخصوصاً كبار السن المصابين في الزهايمر أو بعض الأعمار السنية مثل الأطفال أو المعاقين الذين لا يدركون أين هم ومع من هم للوصول إليهم بسرعة عند فقدانهم وغيرها من الفوائد مثل السجل المرضي والعلاجي ... إلخ من الفوائد التي تعود فعلاً على الإنسان. ولكن فوائدها للحيوانات وغيرها من الكائنات الحية أكثر. ولكن هناك فوائد مخفية منها للغير ممن يرغبون في التحكم في حياة أعدائهم من البشر ومعرفة أسرارهم كاملة ومتابعتهم بكل كبيرة وصغيرة والتحكم في تفكيرهم وفي تصرفاتهم وحتى في الإيعاز لعقولهم في قتل أنفسهم إذا أرادوا أعدائهم منهم ذلك. ولكن نعود ونقول قل لن يصيبنا إلا ما كتبه الله لنا ويقول الله في كتابه العزيز (وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا، يُدْخِلُ مَن يَشَاءُ فِي رَحْمَتِهِ وَالظَّالِمِينَ أَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا (الإنسان: 30 و 31)).