العربية للطاقة المتجددة تطلق مبادرة مدن ذكية خالية من التلوث

السوسنة - أطلقت الهيئة العربية للطاقة المتجددة بالتعاون مع الجمعية الأردنية للمدن الذكية والجمعية الأردنية للطاقة المتجددة، مبادرة مدن ذكية خالية من التلوث، تستهدف التوعية بطرق التخلص من الكفوف والكمامات المستخدمة للوقاية من فيروس كورونا.

 المفرق: جمع 120 عينة من مخالطي مصابين بكورونا

وقال أمين عام الهيئة المهندس محمد الطعاني في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، إن المبادرة تهدف الى تفعيل المسؤولية المجتمعية تجاه نظافة المدن، خصوصا فيما يتعلق بالكفوف والكمامات التي قد ترمى بالشوارع وتشكل خطرا على سلامة وصحة المواطنين، كما تعد وسيلة لنقل الأمراض وليس فقط فيروس كورونا.


واضاف إن هذه المخلفات الطبية هي ملوثات للبيئة وخطرة، ما يتطلب الحذر الشديد بالتعامل معها ووضعها في أماكن خاصة بها للتخلص منها بطرق آمنة وسليمة، واستخدام حاويات خاصة يسهل على المواطنين الوصول لها.


واشار الطعاني إلى إمكانية استخدام الخلايا الشمسية في محطات التعقيم الثابتة والمتحركة وخصوصا في القرى النائية والمخيمات لتقليل استخدام المضخات التي تعمل على الوقود والتي تعتبر ملوثة للبيئة.

 الامن يكشف حقيقة تعرض شخص للاساءة داخل احد مراكز التوقيف


واكدت الهيئة أن الحفاظ على البيئة هو تصرف حضاري ودلالة على رقي وتقدم الشعوب، داعية إلى إلزام المحال التجارية والمولات والبلديات وأمانة عمان وجميع مؤسسات الدولة والجامعات والمدارس وغيرها من الأماكن العامة، بالتقيد التام بالتعليمات الخاصة بالتخلص من الكفوف والكمامات بطرق آمنة وسليمة حفاظا على السلامة والأمن المجتمعي.