عاجل

قرار حكومي يدخل حيز التنفيذ وتوضيح حول تعديل ساعات الحظر

المستشفيات الخاصة: بعض مصابي كورونا تلقوا العلاج لـ40 يوماً

 السوسنة - قال نائب رئيس جمعية المستشفيات الخاصة الدكتور نائل زيدان إن المرضى المصابين بكورونا يدخلون إلى المستشفيات في غرف عادية، ثم تتطور حالات 40% منهم لينتقلوا إلى غرف العناية الحثيثة بسبب تدهور حالاتهم الصحية.

اقرأ ايضا:  رئيس الوزراء يبشر الأردنيين ويكشف عن قرارات حكومية مرتقبة

 
وأضاف، في حديث لبرنامج نبض البلد على قناة رؤيا، "حين ينتقل المرضى إلى غرف العناية الحثيثة تختلف طريقة التشخيص والمتابعة والفحوصات المخبرية والأشعة والأدوية التي تتطلب لمراقبة حالتهم الصحية". 
 
وأشار إلى أنّ هذا المرض خطير، وحجم العناية التي تتطلبها حالاتهم كبيرة، مشيراً إلى أن بعض المرضى أمضوا 40 يوما. 
 
وأوضح زيدان أنّ المرض لا يتعلق بالكورونا فقط، فأثر كورونا يفتك بالرئتين والعضلات وعليه يجب إعادة تأهيلهم، لافتا إلى أن مسير علاجهم مكلف بسب المواد المستخدمة وأدوات الوقاية والأدوية. 
 
وأكد أنّ بقاء هذه الحالات على قيد الحياة هو انجاز حتى ولو أمضوا 40 يوماً بسبب وضعهم الصحي نتيجة تأثرهم بفيروس كورونا. 
 
وقال إنه وضمن البرتوكولات الطبية التي اعتمدتها وزارة الصحة والمطبقة في المستشفيات الخاصة فإنّ متوسط تكلفة مضي 6 أيام في غير العناية الحثيثة تبلغ ألفي دينار، وأما لمرضى العناية الحثيثة وبذات الفترة تكلّف 3 آلاف دينار.  
 
اقرأ ايضا:  توجيه من رئيس الوزراء حول تأجيل الأقساط لهذه القطاعات
 
وبين زيدان أن المستشفيات الخاصة "رهن الإشارة حين تبدأ غرف عملية وزارة الصحة بتحويل المرضى إلى مستشفياتنا فنحن جاهزون لتقديم الخدمات"، متوقعا أن يبدأ استقبال المرضى الأسبوع القادم. 
 
وأضاف أن عدد الأسرة التي جهزت للخدمة من قبل المستشفيات الخاصة وباتفاقية مع وزارة الصحة 1000 سرير عادي و150 سريرا في العناية الحثيثة.