طهران ترد على شروط واشنطن

السوسنة- قال  مستشار الرئيس الإيراني حسام الدين آشنا، إن فرض الولايات المتحدة شروطا على طهران للعودة إلى الاتفاق النووي "لن يكون مجديا".
 
وجاء تصريح مستشار الرئيس الإيراني، ردا على طلب وزير الخارجية الأمريكي الجديد، أنتوني بلينكن من إيران "العودة للالتزام باتفاقها النووي قبل أن تقوم واشنطن، التي انسحبت من الاتفاق في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، بخطوة مماثلة".
 
وقال بلينكن إنه إذا عادت إيران للالتزام بالاتفاق، فستسعى واشنطن لبناء "اتفاق أطول وأقوى" يتناول مسائل أخرى "صعبة للغاية".
 
اقرأ المزيد: بكين ترفض التحذير الأميركي
 
 
وأضاف مستشار الرئيس الإيراني، حسام الدين آشنا، على "تويتر": "يلقي وزير الخارجية الأمريكي نظرة علی إرث ترامب المشؤوم من خلال فرض الشروط لأجل عودة بلاده إلى التزاماتها في القرار 2231".