2000 مسؤول إسرائيلي يحذرون بايدن

 السوسنة - حذرت مجموعة كبيرة من المسؤولين السابقين في الاستخبارات الإسرائيلية والجيش وهيئات إنفاذ القانون، اليوم الثلاثاء، الرئيس الأمريكي جو بايدن من التسرع في إبرام اتفاق نووي مع إيران.

 
المجموعة التي ضمت 2000 مسؤول رفيع المستوى، قالت في رسالة إلى بايدن إن "التسرع في التفاوض مع إيران يعرض إسرائيل وحلفائها العرب الجدد للخطر بشكل مباشر".
 
وبحسب ما أفاد موقع "واشنطن فري بيكون"، أن الرسالة التي صاغها "منتدى الدفاع والأمن الإسرائيلي"،  تعد إشارة واضحة على أن إسرائيل وحلفاءها العرب في المنطقة متحدون في معارضة جهود إدارة بايدن للانضمام مرة أخرى إلى الاتفاق النووي لعام 2015.
 
اقرأ أيضًا :  بسبب الإساءة للنبي العظيم محمد.. باكستان تنوي طرد السفير الفرنسي
 
واعتبر القادة الإسرائيليون أن الاتفاق النووي الإيراني معيب ويعد تهديدا مباشرا للاستقرار الإقليمي.
 
وقال الـ 2000 مسؤول إسرائيلي في الرسالة، "نحن منزعجون من أن إدارة بايدن وعدد قليل من الدول الأوروبية تروج للعودة إلى الاتفاق النووي الإيراني مع تجاهل مخاوف الدول الأقرب إلى إيران، والأكثر عرضة لخطر إيران، والأكثر دراية بإيران".
 
وأضاف المسؤولون الإسرائيليون، أن "النظام الإيراني يسعى صراحة وعلنا إلى تدمير بلادنا (إسرائيل) والإطاحة بحكومات الدول العربية التي صنعنا السلام معها".
 
وتابعوا، أن "منع إيران من امتلاك القدرة على صنع أسلحة نووية ومواجهة أنشطة النظام الإيراني الخبيثة أمر ضروري لمنع وقوع كارثة".
 
اقرأ أيضًا :  العربية أُنس جابر تقفز للمرتبة 25 عالميًا لمحترفات التنس