حماس تفصح عن السببين الرئيسيين لعدم وقف إطلاق النار


 السوسنة -كشف قيادي بارز في حركة حماس مطلع على جهود الوساطة الجارية، أن جهود مصر وقطر للتوسط في هدنة مع إسرائيل تعثرت بسبب نقطتين رئيسيتين. وطلب المصدر عدم ذكر اسمه للتحدث عن مفاوضات سرية.

 
وقال المصدر القيادي بحماس، في تصريحات نقلتها شبكة CNN الامريكية، إن النقطة الأولى هي إصرار الحركة على أن أي وقف لإطلاق النار بين إسرائيل وحماس يجب أن يشمل إنهاء "الاستفزازات" الإسرائيلية في المسجد الأقصى والتهديد بإخلاء حي الشيخ جراح. وأضاف أن إسرائيل رفضت هذه الشروط حتى الآن.
 
أما النقطة الثانية، بحسب المصدر، فهي إصرار إسرائيل على أن تبدأ حركة حماس وقف إطلاق النار أولاً، قبل ثلاث ساعات على الأقل من قيام إسرائيل بذلك. وقال المصدر إن حماس ترفض هذا الاقتراح رفضاً قاطعاً.
 
اقرأ أيضًا :  نتنياهو يصدر قرارًا عسكريًا جديدًا ضد غزة واتصال من بايدن
 
وأضاف المصدر أن محادثات الوساطة ناقشت أيضا "إجراءات حفظ ماء الوجه"، بحيث لا يوحي ترتيب الهدنة إلى فوز طرف وخسارة طرف.
 
وتقود مصر جهود الوساطة إذ سافر وفد مصري إلى إسرائيل لإجراء محادثات وعادوا إلى القاهرة للاتصال برئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في الدوحة لإجراء محادثات.
 
وقال المصدر إن قطر تشارك في المحادثات، مضيفاً أن الأمريكيين يشاركون أيضاً من خلال الضغط على القطريين والمصريين للتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار.
 
وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن قد أجرى خمس اتصالات مع وزراء خارجية مصر وقطر والسعودية وفرنسا وباكستان خلال رحلته إلى كوبنهاغن، الأحد.
 
اقرأ أيضًا :  الحكومة تكشف عمّا سيحصل في الأيام القادمة