عاجل

كم تبلغ اجرة الراكب في الباص السريع؟ .. فيديو

حماس: 4 دول دعمت المقاومة وصمود غزة والقدس


 السوسنة - قال إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إن المقاومة الفلسطينية وجهت ضربة مؤلمة وموجعة ستترك آثارها المؤلمة على الكيان الإسرائيلي وعلى شعبه ومستقبله.

 
وأضاف هنية أن القدس معركة لها ما بعدها، فالقدس محور الصراع وبداية المعركة كانت في رحاب المسجد الأقصى، وأن الدماء التي سالت في هذه المعركة وفي المعارك التي سبقتها هي مقاومة على طريق القدس.
 
وقال رئيس المكتب السياسي لحماس إن معركة "سيف القدس" طوت مراحل كثيرة، وفتحت الباب أمام مراحل جديدة وقفزة نوعية على طريق الصراع.
 
دول دعمت صمود غزة والقدس
 
وتوجه هنية بالشكر لدولة قطر على تحركاتها الدبلوماسية والسياسية، كما شكر مصر التي واكبت هذه المعركة يوما بيوم ومارست دورها التاريخي من أجل كبح جماح هذا العدوان، والأمم المتحدة على دورها في التواصل مع كل من القاهرة والدوحة.
 
كما أعرب رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس"، عن شكره للكويت أميراً وحكومة وشعباً لوقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني ومناصرة القضية الفلسطينية.
 
وعبر هنية خلال اتصال هاتفي مع أمير الكويت، الشيخ نواف الجابر الصباح، عن شكره وتقديره للكويت أميراً وحكومة وشعباً "على وقفتها العربية الأصيلة إلى جانب شعبنا الفلسطيني وخاصة في القدس وغزة".
 
الوساطة المصرية
 
وتوجه هنية في المقابل بالشكر إلى مصر "التي واكبت المعركة يوما بيوم ومارست دورها من أجل كبح الهجوم الإسرائيلي"، بحسب تعبيره.
 
ولعبت الوساطة المصرية دوراً محورياً في نجاح التوصل لوقف إطلاق النار في إسرائيل وغزة، حيث دفعت مصر بكل قوة بثقلها السياسي من أجل إنجاح وساطتها بين إسرائيل والفلسطينيين، وتكللت هذه الجهود بدخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ فجر الجمعة.
 
داعم المقاومة الأول
 
على صعيد آخر، تقدم هنية بالشكر إلى "داعم المقاومة الأول"، قائلًا : "نشكر إيران على تقديم المال والسلاح إلى المقاومة في غزة".
 
داعيا إلى موقف فلسطيني موحد لمواجهة إسرائيل، مضيفاً: "نحن بحاجة إلى تعزيز العلاقات مع المجتمع الدولي، وسنعمل على إعادة إعمار غزة بجهود الخيرين من العرب".
 
اقرأ أيضًا :  أشهر مطربة أمريكية تتعرض للاغتصاب بطريقة وحشية.. شاهد
 
اقرأ أيضًا :  إعلان صادر عن مركز إدارة الأزمات