جريمة بشعة في بلد عربي .. الضحية سيدة والجاني قاتل مأجور !


18/09/2019 22:40

السوسنة - عثرت الشرطة المغربية على جثة امرأة ، كانت مفقودة منذ عام وتسعة أشهر تقريبا فقد خرجت المجني عليها من مزلها لشراء تذكرة سفر  ولكنها لم تعد بحسب موقع الساعة الخامسة والعشرين الالكتروني الاخباري  .
 
وبعد البحث والتحري وبعد تحاليل دي . إن . ايه  ، ثم القبض على المتهم الذي يبلغ من العمر سبعة واربعين ، وهو من اصحاب الاسبقيات في القتل والسرقة والعنف بشكل عام  واعترف أنه قتل الضحية ومثل في جثتها ، وأرشد عن سيدة قريبته وقال أنها استأجرته لقتل الضحية التي كانت على خلافات معها مقابل مبلغ مالي قال الجاني أنه ستة الاف دولار. 
 
اقرا ايضا : احدث ظهور لنجمة باب الحارة يثير جدلا ..صور 
 
وفي التفاصيل  فإن المجني عليها التي كانت تبلغ ثمانية وعشرين عاما وقتئذ، فقدت قبل سنة وتسعة شهور عندما خرجت من منزلها لشراء تذكرة سفر ولكنها لم تعد ، وقد عرفت  جريمة اختفاء الفتاة التي وقعت في مدينة الدار البيضاء، " بجريمة حي الفرح " ، وبعد التحاليل التي قامت بها الشرطة والمعاينة  التي جرت للجثة ، تم إبلاغ عائلة الفتاة التي بقيت تصنف على أنها مفقودة طوال مدة البحث عنها بمقتل ابنتها وتقطيع الجثة .
 
وفي تفاصيل الجريمة فقد قام القاتل أولا باحتجاز الضحية في منزله ، ثم قتلها ودفنها في المنزل ،  وقام بعدها بطلاء المنزل وتغيير كل الأثاث الموجود فيه .

اقرا ايضا : هجوم على حليمة بولند بسبب رقصة .. فيديو

 
ومع ذلك بقي هناك رائحة سيئة في المنزل ، وحتى لايفتضح أمر الجريمة بعدما وصل بعض من هذه الرائحة إلى منازل الجيران ،قام القاتل بإخراج الجثة وتقطيعها إلى قطع صغيرة  ثم قام بإخراجها من المنزل ،وقد شاهده الجيران فظنوا أنه يحمل حيوانا ميتا أو جلودا  لحيوانات ميتة . 
 
ولكن الجيران سرعان ما لاحظوا  وجود بقية يد اّدمية ، في القمامة ، مما دفعهم لإبلاغ الشرطة التي ارسلت الجثة للمشرحة .
 
وقد تم إيجاد ولاعة بجانب الجثة ،وتم رفع البصمات من المكان وأخذ إفادات الجيران الذين أكدوا وجود شخص في الحي الذي يسكنونه يقوم بتعذيب الفتيات واحتجازهن في منزله ، مما ساعد الشرطة على الوصول إلى هوية القاتل الذي تعترف بجريمته  
 
اقرا أيضا : لطفية باب الحارة بالأسود القصير تصدم جمهورها ..صور