لن تصدق ماذا سيفعل بيل غيتس والوليد بن طلال

mainThumb

01-07-2022 08:10 PM

السوسنة - اتفق المليارديران الأميركي بيل غيتس، والأمير السعودي الوليد بن طلال، على شراء قصر "بالازو ماريني”  وهو مبنى تاريخي مترامي الأطراف في العاصمة الإيطالية روما، يعود للقرن السابع عشر، مقابل 170 مليون دولار، وسيتم تحويله إلى فندق فاخر من فئة 6 نجوم، هو الأول من نوعه في المدينة.

وينوي غيتس تحويل هذا المعلم الأثري إلى فندق فخم من ضمن فنادق "فور سيزونز” التي يمتلكها، وفقا لصحيفة "ديلي بيست”.

ويملك مؤسس شركة مايكروسوفت، أكبر حصة في "فور سيزونز”، مع استثمار أقل من الأمير السعودي، الوليد بن طلال، من خلال شركته Cascade Investment LLC، حيث سيكون الفندق القريب من نافورة تريفي، أول فندق من فئة ست نجوم في المدينة، ما يتيح انطلاقة سياحية جديدة.

وستعرف المنطقة دفعا آخر للسياحة، مع افتتاح هذا الفندق الكبير، وهي في أمس الحاجة الى ذلك، حيث سيتضمن المبنى، متجرا في الطابق الأرضي، يبيع سلعًا منزلية بأسعار معقولة لسكان المدن في روما، وفق الموقع الذي يعنى بالصفقات والأخبار المتعلقة بكل ما هو ثمين.

فضيحة دبلوماسية.. سكرتيرة عربية في الكويت تتهم سفيرا بهتك عرضها

وخصصت سلسلة فنادق "فور سيزونز” ميزانية تجديد للقصر قدرها 120 مليون دولار، وسيضم هذا الفندق الفاخر ما لا يقل عن 100 غرفة ومركز مؤتمرات وصالة رياضية ومنتجع صحي.

تأسست فور سيزنز عام 1960، واصبحت سلسلة فنادق فاخرة، تضم الآن 121 فندقا ومنتجعا، بالإضافة إلى 46 مبنى سكني، في 47 دولة، وأدرجت مجموعة الفنادق الشهيرة في البورصة عام 1997، لكنها انسحبت منها في 2007.