مسجد يرفع علم المثلية ويسمح بالصلاة المختلطة بين الرجال والنساء

mainThumb

04-07-2022 06:33 PM

السوسنة - أصبح مسجد ابن رشد – غوته في برلين أول مسجد في ألمانيا يدعم المثليين ويعلق علمها على جدرانه، يوم الجمعة 1 يوليو، وذلك بمناسبة الاحتفال بشهر "فخر المثليين" في أوروبا.

ورفع مسجد ابن رشد-غوته الذي يزعم أنه المسجد "الليبرالي" الوحيد في البلاد، العلم الرمزي للمثليين، وكتب عليها كلمة "حلال" باللغتين العربية والإنجليزية، وذلك أمام عدد من الأشخاص، وبحضور أمام المسجد وممثلين عن جمعيات الدفاع عن حقوق المثليين، ليكون أول مسجد ألماني يرفع شعار المثليين جنسيا لدعمهم، بحسب ما نقلته صحيفة "إندبندنت" البريطانية، في حين ارتدى الأشخاص الذين حضروا هذا الحدث ملصقات صغيرة تحمل ألوان قوس قزح وعبارة  "الحب حلال" بالعربية والألمانية.

وأثار هذا الحدث جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتم تداول الصور بشكل موسع وسط انتقادات حادة بسبب خطوة اعتبرها الكثير من المسلمين تجاوزا على الدين الاسلامي الذي يحرم المثلية.

وبدورها، قالت مؤسسة المسجد "سيران أتيس"، إن رفع العلم مهم للغاية للمثليين وثنائيي الجنس والمتحولين جنسيا والمسلمين، وقالت: "هذا يظهر أنه لا يتعين عليهم الاختيار بين إيمانهم وهويتهم الجنسية، ويتم قبولهم كما هم".

شاهد سيدة تعاشر سور حديد بعد طلاقها من برج ايفل

الجدير بالذكر ان هذا المسجد يسمح بالصلاة المختلطة بين النساء والرجال، والمسجد معروف باسم "مسجد ابن رشد-غوته" وهو بذلك يجمع بين اسمي الفيلسوف العربي الأندلسي التنويري، ابن رشد، ورمز الثقافة الجرمانية، الشاعر والأديب، يوهان غوته، والذي كان له إطلاع كبيرة على الثقافات في الشرق الأوسط، بحسب صحيفة "إندبندنت".

والمسجد تأسس قبل نحو خمس سنوات، ويعتبر القائمون عليه أنه قد كسر الكثير من المحرمات والخطوط الحمر في الثقافة الإسلامية التقليدية، اذ يسمح لكافة الأقليات بمن فيهم المثليين بالصلاة داخل أسواره، وكانت صاحبة مبادرة إنشاء ذلك المسجد، قد أعربت عن رغبتها في أن يتصدى المسلمون للإرهاب وأن يظهروا الوجه السلمي للإسلام.