مجندة اسرائيلية تكشف المستور حول علاقتها بمحمد رمضان

mainThumb

02-08-2022 12:39 PM

السوسنة - لم يمر حفل الفنان المصري محمد رمضان الذي أحياه في اليونان مرور الكرام، فكعادته أثار الجدل وتصدر حديث مواقع التواصل، لكن هذه المرة ليست بسبب خلع ملابسه على المسرح او طريقة غنائه، بل لأمر آخر أغضب الكثيرين من المتابعين والجمهور.
فأثناء تواجد محمد رمضان على المسرح طلب منه الكثير من المحبين التقاط صور تذكارية معه، ولم يتردد الفنان بإرضاء جمهوره والتقاط السيلفي معهم، لكن احدى المعجبات أشعلت الضجة بالتقاطها صورة معه، وهي تمد بلسانها، وهو يحتضنها بحميمية، ليتبين لاحقا انها مجندة اسرائيلية، وهذا ما لم يعجب الكثيرين الذين اتهموه بالتطبيع والخيانة وغيرها من الاتهامات.
وبعد الضجة التي سببتها هذه الصورة، خرجت المجندة الاسرائيلية عبر مقطع فيديو على حساباتها على مواقع التواصل لتكشف الحقيقة، وتوضح طبيعة علاقتها بمحمد رمضان، واكدت ان الفنان المصري لا يعرفها ولا يرتبط معها بأي علاقة، مؤكدة انه لا يكسف اي معجب يرغب بالتقاط صورة معه، كما انه لا يسألهم عن هويتهم او جنسيتهم.
وأكدت المجندة ان محمد رمضان لا يعرف بأنها اسرائيلية، ولا يعرف حتى اسمها وهويتها، لكنه لبى طلبها وتصور معها كما فعل مع الجميع.
ورغم التوضيح الذي خرجت به المجندة الاسرائيلية، لكن البعض لم يصدق او يقتنع بذلك، وبقيت الاتهامات تشتعل على مواقع التواصل، وخاصة انها كانت قد نشرت عبر حسابها في تيك توك عدة صور وفيديوهات لها برفقة رمضان.
لكن وسط هذه الضجة، خرج البعض ليدافع عن محمد رمضان مؤكدين انه فنان له قاعدة جماهيرية كبيرة، ويحب جمهوره ولا يكسفهم لذلك يلتقط الصور ويتفاعل مع الجميع دون السؤال عن هويتهم او جنسيتهم.
من هي المجندة الاسرائيلية التي تواجدت برفقة محمد رمضان؟
بعد الصور التي انتشرت للفنان محمد رمضان مع هذه المجندة في جيش الاحتلال، بحث البعض عنها على مواقع التواصل، وعرفوا بعض المعلومات عنها، فتبين ان اسمها مايا زخاريا، من مواليد 21 مارس 1997، وهي إسرائيلية يهودية من بيت شيمش، كانت مجندة في جيش الاحتلال.
الجدير بالذكر ان محمد رمضان قد واجه امر مشابه في 2020، بعد انتشار صور له برفقة المغني الإسرائيلي عمير آدم، أثناء زيارته الى دبي، ما تسببت الصورة بإحالته للتحقيق من قبل نقابة المهن التمثيلية وإيقافه عن العمل حينها.