ما حكم صيام عاشوراء؟ الإفتاء تجيب

mainThumb

05-08-2022 03:26 PM

السوسنة - نشرت دائرة الإفتاء العام، عبر حسابها الرسمي على فيس بوك حكم صيام اليوم العاشر من محرم "عاشوراء" وفضله.

ويعتبر عاشوراء اليوم الذي صام فيه النبي موسى شكرا لله بعد ان نجّاه الله وقومه من فرعون وجنوده، وبعده صامه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وأمر بصيامه، ودليل ذلك ما ورد في الحديث النبوي الشريف: عن ابن عباس رضي الله عنهما، قال: "قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ المَدِينَةَ فَرَأَى اليَهُودَ تَصُومُ يَوْمَ عَاشُورَاءَ، فَقَالَ: (مَا هَذَا؟)، قَالُوا: هَذَا يَوْمٌ صَالِحٌ هَذَا يَوْمٌ نَجَّى اللَّهُ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ عَدُوِّهِمْ، فَصَامَهُ مُوسَى، قَالَ: (فَأَنَا أَحَقُّ بِمُوسَى مِنْكُمْ)، فَصَامَهُ، وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ" رواه البخاري".

وفي هذا الحديث دلالة مهمة وهي أن رسول الله عليه الصلاة والسلام والمسلمين هم أولى الناس وأحقهم بموسى عليه السلام وبسائر الأنبياء والمرسلين، لأنهم يؤمنون بجميع الرسل ولا يفرقون بين أحد منهم.

وأشارت الافتاء ان لصيام عاشوراء ثلاث مراتب تاتي بالترتيب، أدناها صوم يوم عاشوراء فقط، وفي المرتبة الثانية صيام عاشوراء واليوم التاسع معه، أما الأعلى مرتبة صيام التاسع والحادي عشر مع صيام يوم عاشوراء.

وينال المسلم أجر وثواب عظيم اذا صام التاسع والعاشر والحادي عشر من محرم، بحسب الشافعي وجمع من العلماء، لكن ان لم يتيسر للمسلم صيام الأيام الثلاثة، وتمكن فقط من صيام عاشوراء جاز له ذلك، وله الثواب على ذلك، قال الإمام النووي رحمه الله تعالى: "يوم (عاشوراء) وهو عاشر المحرم، ويستحب أن يصوم معه (تاسوعاء) وهو التاسع" انتهى من [روضة الطالبين].

إقرأ ايضا: