المستحيل ليس سعوديا

mainThumb

25-11-2022 03:36 PM

لا يوجد في الحياة مصطلح إسمه مستحيل لأنه أصلا غير موجود، ونحن من نصنعه بتخيلنا لوجوده وعدم ثقتنا بقدراتنا الكامنة، فالصعب ممكن والمستحيل متاح وكل هذا بالإرادة والتصميم والثقة بالنفس والدعم المعنوي والمادي والاستعداد، هذا ماسطره للعالم منتخب كرة القدم الأخضر السعودي في مباراته مع منتخب الأرجنتين، هذا الخصم الذي تخشاه معظم الفرق، لخبرته وحنكته ولأنه يحتوي في تركيبته الكثير من النجوم العالميين في عالم الكرة، كيف لا وهو المنتخب المصنف الثالث على العالم، وهو المرشح للقب العالمي وهو منتخب ميسي الذي أذهل قلوب كل عشاق الكرة في العالم بأرقامه القياسية وكراته الذهبية، حين يلتقي بمنتخب ترتيبه ٥٣ على العالم ويتعرض قائد الفريق(الكابتن سلمان الفرج) لإصابة في الدقائق الأولى للمباراة، ولكنهم فريق الأحلام الذي حول الهزيمة لانتصار وأبهر العالم.
فالفريق الأخضر السعودي خرق كل القواعد التقليدية وأطلق العنان لنفسه ليحلق عاليا، فاستطاع بتوفيق من الله ومن ثم دعم من القيادة ممثلة بسمو ولي العهد أن يكسر حاجز الصوت ويعزز مبدأ اللامستحيل، فقد طلب سموه منهم صراحة أن لا يحملوا أنفسهم الكثير بل أن يستمتعوا بكل دقيقة من المباريات العالمية لأجل المتعة، مما كان له الأثر الكبير على نفوس اللاعبين وطمأنتهم، فلعبوا بإحتراف وأعادوا الهيبة للكرة العربية بتفوقهم المشرف على أعظم الفرق الكروية وهو الأرجنتيني بواقع ٢ مقابل ١، وهكذا كسروا الأسطورة وتجاوزوا الحواجز وحلقوا عاليا.
مباراة توحدت فيها أحلام العرب وأعلامهم خلف راية الأخضر السعودي في مباراة تاريخية هي الأفضل لفريق عربي في تاريخ تصفيات كأس العالم وفوز حلق فيه الأخضر السعودي منفردا في صدارة المجموعة .
نتمنى لهذا الفريق التوفيق في المباريات القادمة وأن يحقق المزيد من النجاح بتعاونه وثقته بأفراده وأن يصل إلى أبعد مرحلة في كأس العالم في قطر، لا بل وأن يكون بطلا للعالم فهو حلم عربي نتمنى أن يتحقق على يد كتيبة استثنائية اسمها المنتخب الأخضر السعودي.