جريمة وحشية ..قتل والدته ووضع جثتها في الثلاجة

جريمة وحشية ..قتل والدته ووضع جثتها في الثلاجة

السوسنة -  أقدم شاب تركي على قتل امه التي تبلغ من العمر سبعة وخمسين عاما  بحسب صحيفة " هبرلار " التركية . 

وفي التفاصيل قام شاب تركي من سكان مدينة اسطنبول التركية بقتل والدته الخمسينية بعما اختلفا على المال ، فقد حاول الجاني أكثر من مرة الحصول على المال الذي كانت والدته تخفيه ولكنه فشل اكثر من مرة ، ثم حاول معرفة الررقم السري لحساب والدته البنكي بعدما اودعت المبلغ الذي تبين أنه حوالي أربعين ألف ليرة تركية في حساب في البنك لكنه أيضا لم يفلح .
 
اقرا ايضا : «الجنين المُرعب» يثير قلق والديه.. والطب يتدخّل !
 
وعندما تأكد الشاب أنه لن يستطيع الحصول على مال والدته بإرادتها  بعدما حاول ذلك مرارا وتكرارا إلا أنه فشل ، قام بقتلها حيث ضرب والدته ضربة قوية على الرأس ادت إلى وفاتها ، ُثم وضع الجثة في الثلاجة وفقا للصحيفة .
 
وبقي الشاب والجثة معه في المنزل لمدة يومين ، إلا أن الشرطة شكت في الأمر بعدما ظهرت رائحة كريهة انبعثت من بوابة العمارة التي تسكن فيها المجني عليها مع ابنها والتي تتكون من ثلاثة طوابق  ،مما جعل الشرطة تتخذ إجراءاتها . 
 
 
هذا وتم إلقاء القبض على الابن ، بعد معاينة الجثة .
 
 
وبحسب صحيفة الشرق الأوسط  فإن تركيا تشهد تطورا مخيفا في مستوى الجريمة بأشكالها ، وأن مدينة اسطنبول في مقدمة المدن التركية  في نسبة الجرائم . 
 
وكانت الامم المتحدة أن  نسبة الجريمة في الجمهورية التركية ارتفعت في الاعوام الاخيرة واقرت وزارة العدل التركية ارتفاع مستوى الجريمة بشكل عام في تركيا في السنوات الاخيرة 
يذكر أن العالم بشكل عام ومنطقة الشرق الأوسط ومنها تركيا بشكل خاص قد ارتفعت فيه نسبة جرائم القتل فيه دون غيرها من الجرائم ، بشكل ملحوظ ،ولكن ما كان ملفتا هو زيادة مايطلق عليه الجرائم الأسرية وهو ما يعزوه اساتذة علم الاجتماع إلى كثير
من الاسباب منها الفقر والبطالة وغيرها من المشكلات الاجتماعية التي يمكن اعتبارها سببا  حتى يكون الجاني والمجني عليه من نفس العائلة ، دون الالتفات الى رابطة الدم والقرابة  .  
 
اقرا أيضا : صدّق أو لا تصدّق هذه فوزية باب الحارة بعد «التغيير» .. صور