كيف تتجنب أنفلونزا الخريف ؟

كيف تتجنب أنفلونزا الخريف ؟

عمان – السوسنة - اسراء الاعرج –  مع دخول فصل الخريف تكثر اصابات الامراض الفيروسية كالإنفلونزا والرشح والتهابات الجهاز التنفسي العلوي وفق الطبيب علي الشقيري .

 
ويقول د. الشقيري لــ السوسنة  أن أهم مسببات الأمراض في الفترة الحالية تعود عادة الى وجود الفيروسات المختلفة في الجو ، بالاضافة الى الانتقال من الجو الحار الى الجو البارد مع تقلبات الجو المختلفة قد يسبب تدني درجة حرارة الجسم بشكل ملحوظ ،وبالتالي إصابته بالمرض.
 
 
وأضاف إن عدم توافر بنية تحتية مناسبة في المنازل ونقص النظافة العامة له دور كبير في إصابة الناس بالأمراض على اختلافها. 
 
اقرأ أيضا : ما سبب الإصابة بالحساسية في فصل الخريف ؟
 
وأوضح  فيما يخص الانفلونزا أنها عبارة عن جرثومة فيروسية وليست بكتيرية يصاحبها عادة سيلان في الأنف، واحتقان مع حرارة بالإضافة الى العطاس، وتتشابه في أعراضها مع الرشح .
 
 
وعرف الشقيري في حديثه لــ السوسنة حساسية الجهاز التنفسي بأنها ردة فعل طبيعية للمسبب ، ووجودها دليل على سلامة الجهاز المناعي ، لافتا إلى أن الامراض الفيروسية لا تتحول الى بكتيرية وانما تتلازم معها .
 
 
وأكد الشقيري على وجوب إعطاء الجسم حق المناعة في بداية المرض والابتعاد عن استعمال المضادات الحيوية لانها تقلل مناعة الجسم .
 
اقرأ أيضا :  هل يوجد عصابات تسول في جرش ..؟
 
واشار الى أن طرق الوقاية من امراض في فترة الخريف وفي الشتاء أيضا تتمثل بتوفير الجو المناسب في المنازل ، بالاضافة الى عدم تناول المشروبات الباردة والساخنه بشكل متوالي .
 
 
ولفت الى ضرورة تناول كل ما يعزز قوة الجهاز المناعي في جسم الانسان، كالفواكه والخضراوات و(البروتينات وبكميات اقل من الصيف) ، بالاضافة الى الكربوهيدرات حتى يستعد الجسم لمحاربة جميع أنواع الأمراض الفيروسية .
 
 
وأكد الشقيري على أهمية أخذ الفيتامينات في حال الحاجة اليها وأن ضرورتها تقتصر على كبار السن في حال وجود الامراض المزمنه والامراض طويلة الأمد لديهم ،بعيدا عن اعطائها للصغار بسبب حصولهم عليها بشكل طبيعي من الحليب .
 
 
وبين ضرورة تعريض جسم الانسان لاشعة الشمس بصورة جيدة لما لأشعتها من فائدة كبيرة في إمداد الجسم بفيتامين D3، والطاقه التي تساعده على ممارسة يومه بشكل طبيعي وجيد.
 
اقرأ أيضا :  اسباب النشاط الزائد عند الاطفال
 
وبين الشقيري أن أمراض الرضع والتي تتمثل عادة بحساسية الجهاز التنفسي العلوي والسفلي تختلف عن أمراض الكبار في فصل الخريف والشتاء وذلك يعود إلى طبيعة جهازهم المناعي، إذ أن المناعة في مرحلتهم هذه تكون ضعيفة وذلك نتيجة اعتمادهم على الحليب في غذائهم لا على تنوع الأغذية.
 
 
ونوه أيضا إلى ضرورة محافظة النساء الحوامل على طبيعة الغذاء الصحي والسليم ، لوقايتهم من جميع الأمراض التي قد تصيبهم في فصلي الخريف والشتاء.
 
 
 وأوضح الشقيري فيما يخص أهمية أخذ مطعوم  الانفلونزا على أنه من المطاعيم الجيده جدا خاصة لكبار السن ولمن يعانون من الامراض المزمنه كالسكري والأمراض السرطانية مع ضرورة أخذه سنويا في نهاية شهر تشرين الثاني والتي يستمر مفعوله لمدة ستة اشهر .
 
 
ونوه إلى أنه من الافضل أن يتم التعامل مع الأمراض في فصل الخريف بداية بالطب البديل قبل اللجوء إلى العلاج الكيميائي إن وجد وذلك لما للأدوية الكيمائية من أعراض جانبية قد تؤثر في مناعة المريض .