الرزاز يزف بشرى سارة للمتقاعديين المدنيين والعسكريين

السوسنة - اطلقت الحكومة، الخميس، الحزمة التنفيذية الثالثة للبرنامج الاقتصادي الحكومي، والتي ركزت على تعديل العلاوات على زيادة رواتب موظفي القطاع العام.

وقال الرزاز ضمن المؤتمر: بتوجيهات ملكية، وبخطى ثابتة نسير في برنامج الإصلاح الاقتصادي، وبتعاون وتكامل حقيقي في الأدوار بين مختلف القطاعات .
 
واضاف : نسعى لتحسين الرواتب والأجور والأداء الحكومي في هذه الحكومة،مشيراً الى ان الحكومة انجزت الكثير والطريق امامها طويل.
 
وبين الرزاز ان الحزمة الثالثة لها أثر مباشر على المواطن، مبيناً الى ان الحزمة سيستفيد منها  700000 مواطن .
 
وشدد الرزاز : مستمرون في تحقيق العدالة لكل القطاعات والفئات بهدف الإسهام في التنمية وبشكل مباشر، وقد ركزنا على الأقل دخلاً عسكريين ومدنيين.
 
واشار الرزاز الى انه  كانت الحاجة ماسة لمراجعة نظام الخدمة المدنية للوصول إلى نظام يحقق العدالة والأهداف التنموية للدولة الأردنية.
 
وختم الرزاز : تحسين الرواتب والحقوق هو استحقاق لموظفي القطاع العام والعسكريين 
 
واطلقت  الحكومة الحزمة الثالثة،  بعنوان "رفع كفاءة القطاع العام وتحسين مستوى المعيشة"، بحضور رئيس الوزراء عمر الرزاز وعدد من أعضاء الفريق الوزاري، الساعة 10:30 صباحا في المركز الثقافي الملكي.
 
وكان رئيس الوزراء أطلق خلال الفترة الماضية، الحزمتين الأولى والثانية من البرنامج الاقتصادي الحكومي، الذي يندرج تحت أربعة محاور رئيسة تتمثل بتنشيط الاقتصاد الوطني وتحفيز الاستثمار، الإصلاح الإداري، تحسين المستوى المعيشي للمواطنين وتحسين جودة الخدمات المقدمة لهم.