جريمة وحشية ..مصير مأساوي لهذه الحسناء والجاني زوجها

السوسنة - لا يخلو بيت من الخلافات الزوجية والعراك بين الزوجين، وبعدها تعود المياه إلى مجاريها، ولكن الوضع بالنسبة لـ روبيلدو كان مختلفا، فقد أدى العراك بينه وبين زوجته إلى قتلها وسلخ جلدها وأعضائها والتمثيل بها.

 
كانت الشرطة المكسيكية قد عثرت على جثمان الزوجة والتي تدعى "إسكاميلا" مشوهة بالكامل في منزلها بعد أن أبلغ الجيران بوجود رائحة غريبة، وبدأت رحلة البحث عن الجاني حتى أشارت أصابع الاتهام نحو الزوج، بحسب ما نقلت "صدى البلد" عن صحيفة "ذا صن" البريطانية.
 
اقرا ايضا : بنت ابو ظافر باب الحارة تتجاوز الحدود بالجرأة ! ..شاهد 
 
واعترف "روبيلدو" الزوج المكسيكي بطعن شريكته في الحلق بعد مشادة حادة قال فيها إنها هددت بقتله، كما أضاف "روبليدو" أنه قام بإزالة جلدها وإزالة العديد من أعضائها.
 
وقال في مقطع الفيديو الذي سجل خلاله اعترافه "بدأنا في الجدل والشد والجذب، وقالت إنها تريد قتلي وأنا قلت لها كذلك".
 
وأحدثت تلك الواقعة ضجة كبيرة في المكسيك، وتعرضت وسائل الإعلام لانتقادات بسبب نشرها صورًا لجسم الضحية على صفحاتها الأولى.
 
كما انتقد الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور بشدة اختيار وسائل الإعلام لنشر الصورة في مؤتمر صحفي، وطالب بمعاقبة المسئولين.
 
اقرا ايضا : انتحار اعلامية شهيرة داخل منزلها .. شاهد