مجلس معان: مطالبون بتسديد ديون قيمتها 8 ملايين دينار

 السوسنة - أكد رئيس اللجنة المالية النيابية، الدكتور خالد البكار، أهمية تجربة اللامركزية المتميزة في توسيع قاعدة المشاركة الفعلية بعملية صنع القرار.

اقرأ ايضا:  9 الآف تنكة زيت زيتون لأفراد الأجهزة الأمنية بالتقسيط

وبين خلال لقائه الاثنين، رئيس مجلس محافظة معان عبدالكريم الجازي وأعضاء المجلس، بحضور النائب ابتسام النوافلة، ومدير عام الموازنة العامة مجدي الشريقي، أن قرار تخفيض نفقات المشاريع الجديدة في موازنة العام الحالي الذي اتخذته اللجنة المالية ووافق عليه أعضاء مجلس النواب، لم يكن الهدف منه تخفيض موازنات مشاريع اللامركزية، بل على العكس كان يهدف إلى توجيه الإنفاق عن طريق برامج الشراكة مع القطاع الخاص.
 
اقرأ ايضا:  تخفيض رسوم دمغة المشغولات الذهبية وهذه أسعارها
 
ولفت، بعد استماعه لملاحظات أعضاء مجلس محافظة معان، إلى أن اللجنة ستتواصل مع الحكومة لمعالجة أي خلل ورد، خاصة فيما يتعلق بالمشاريع المستمرة وقيد التنفيذ.
 
وقال البكار، إنه تم الاتفاق مع مدير عام الموازنة وأعضاء مجلس محافظة معان على عقد لقاء الأسبوع المقبل لتقييم المشاريع، والعمل على إيجاد آلية لتحويل الملتزم منها والمستمر.
 
من جهته، أشار الشريقي إلى أنه سيقوم بإعادة تقييم المشاريع ومسمياتها ضمن الموازنة العامة، موضحًا أن الدائرة ستزود اللجنة بكتاب يوضح كافة المشاريع المستمرة والسابقة والجديدة لمعالجة الخلل فيها، فضلًا عن مراجعة جميع المشاريع الجديدة.
 
وعرض رئيس وأعضاء مجلس معان، لأبرز التحديات التي تواجههم كانخفاض الموازنة بنحو 78 بالمئة ما أثر سلبًا على عدد من المشاريع، مؤكدين أنهم مطالبون بتسديد ديون وصلت قيمتها إلى 8 ملايين دينار، فيما بلغ حجم موازنة المجلس نحو 4 ملايين دينار.
 
اقرأ ايضا:  الإصلاح النيابية: حجب الثقة استحقاق دستوري
 
كما أكدوا أنه تم إلغاء 123 مشروعًا بسبب تخفيض حجم الموازنة.
 
وقالوا: إن التخفيض طال عددا من المشاريع ذات الصلة بالخدمات المقدمة للمواطنين كتعبيد وتأهيل الشوارع، وإنشاء مراكز صحية، ومدارس في الشوبك التي يُعاني طلابها من الدراسة في الكرفانات.