كلنا نصفق محبةً للوطن

الكاتب : عبدالله علي العسولي

اي محنة هذه واي كربة تلك التي هزت العالم كله ولم تهز شعب هذا الوطن ,
اي كاتب هذا الذي يستطيع ان يكتب و يصور تلاحم ابناء هذا الوطن وتعاضدهم
اي قائد هذا الذي سحر قادة العالم كلهم بنبله وخلقه وابوّته لهذه الامة
اي جيش هذا الذي سطر كل معاني الولاء والانتماء والمحبة لأهله وقائده
اي رجال هؤلاء الذين ضربوا اروع الامثلة في سهرهم وتعبهم وتعرضهم لمخاطر هذا الوباء والذين جابهوا المرض بصدورهم وارواحهم وهم يعالجون ويسهرون على من انهكهم المرض فزرعوا الامل والبسمة على شفاههم المتعبة
اي جيش هذا الذي هجر ابطاله الاهل والولد ليسهر على ارصفة شوارع الوطن وليتناول وجبات طعامه على جنبات الطرق ويده اليسرى تحمل السلاح
ايها الشعب الطيب هذا هو وطننا وهذا هو مليكنا المفدى الذي ضرب اروع الامثلة في السهر والتعب وايلاء شعبه كل الاهتمام والرعاية, فزعامات العالم كله لم تعطي شعبها ما امر به جلالته من اهتمام ورعايه ومعالجة لكل من وطأ ثرى هذا الوطن
اي حكومة هذه التي اثبتت اليوم أن رجالها هم رجال هذه المرحلة الحرجة التي يمر بها الوطن والعالم اجمع حتى نالوا محبة الشعب
ايها الوطن الغالي هاهم ابناؤك اليوم اجتمعوا على قلب رجل واحد واتحدوا على محبة قائدهم ووطنهم
حمى الله الوطن وقائده وحمى الشعب من كل مكروه ولتبقى رايتك يا وطني ترفرف على هضابك وجبالك وسهولك ولتمر هذه الازمة وقد انتفض الاردن الى ساحة العطاء بهمة ابناءه الغيورين على امنه وراحته