أميركا : قتلى وأعمال نهب وإعتقالات واسعة وترامب يهدد .. فيديو

السوسنة – وكالات – قتل شخصان وطعن شرطي في عنقه ، ووقعت اضرار مادية كبيرة، الاحد في سلسلة موجة الاحتجاجات التي تشهدها الولايات المتحدة الاميركية لأول مرة بهذا الحجم منذ الحرب العالمية الثانية.


وقد وقعت اعمال نهب للمتاجر،وتم فرض حظر تجوال ليلى في أكثر من 24 مدينة في مختلف الولايات المتحدة، ما أثر على حياة الملايين من المواطنين.

اندلاع الاحتجاجات بين المتظاهرين والجيش اللبناني


ووصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتجين بالمندسين، محذرهم من الاقتراب من اسوار البيت الابيض قائلا لهم ان الكلاب سترحب بهم .
وقال ترامب الأحد، إن حكومته ستصنف جماعة أنتيفا المناهضة للفاشية كمنظمة إرهابية. ويأتي إعلان ترامب ،الذي ورد على تويتر، وسط احتجاجات عنيفة تعم البلاد رفضا لوحشية الشرطة بعد وفاة رجل أسود ظهر في مقطع مصور وهويحاول بصعوبة التنفس بينما كان شرطي أبيض يجثو بركبته على عنقه في مدينة منيابوليس.

واستيقظت العشرات من المدن الأمريكية، على شوارع تتصاعد منها أدخنة الحرائق، الأحد، بعد ليلة شهدت اشتباكات شرسة بين الشرطة ومحتجين، بعدما تسبب مقتل الأمريكي من أصل أفريقي جورج فلويد على أيدي رجل شرطة في اضطرابات انتشرت في أنحاء الولايات المتحدة.

وفي مينيابولس، حيث توفي فلويد الأسبوع الماضي، قام الآلاف من قوات الحرس الوطني بحراسة الشوارع وقاموا سريعا بقمع مظاهرات اتسمت بالعنف. وقال حاكم لاية مينيسوتا تيم والز إنه "كان يوما على غير أي يوم آخر شهدناه في مينيسوتا".

الصين تُعاير أمريكا : لا أستطيع التنفس !

وتفجر الغضب من مينيابولس، تلك المدينة الواقعة في الغرب الأوسط الأمريكي، إلى أنحاء البلاد، حيث تم فرض حظر تجوال ليلى في أكثر من 24 مدينة، ما أثر على حياة الملايين من المواطنين.

وتعرض ضابط شرطة في مدينة جاكسونفيل بولاية فلوريدا للطعن في العنق، ويخضع للعلاج بأحد المستشفيات، وفقا لمنافذ إخبارية محلية، بينما أطلق النار على ثلاثة أشخاص، وتوفي شخصان في انديانابولس بولاية إنديانا.

وقال العديد من السلطات المحلية إن سكانها محقين في غضبهم حيال وفاة فلويد، لكنها ذكرت أن حالة الفوضى تسبب فيها بشكل كبير غرباء ليس لهم مصلحة في تعزيز العدالة بين الأعراق.

مدن أمريكية تفرض حظر التجول مع اتساع نطاق الاحتجاجات

وفي لوس أنجليس، نهب أشخاص متاجر للملابس العصرية، بينما أضرمت النيران في محاكم في ناشفيل عاصمة ولاية تينيسي، وتعرض مبنى للشرطة في فيرجسون بولاية ميسوري للسلب والنهب.

وقال عمدة مدينة نيويورك بيل دي بلاسيو إنه تم اعتقال 300 شخص في مدينته، بينما استمر في الدفاع عن الشرطة التى قامت إحدى مركباتها بصدم متظاهرين كانوا يحيطون بها.

وقال جون هارينغتون مدير إدارة السلامة العامة في مينيسوتا في مؤتمر صحفي الأحد إن نحو 20 بالمئة من الاعتقالات التي تمت السبت كانت لأشخاص جاءوا من خارج الولاية رغم أنه لم يحصل بعد على العدد الإجمالي للاعتقالات التي جرت مساء السبت.

وتغريدة ترامب اليوم الأحد ليست المرة الأولى التي يصف فيها أنتيفا بالجماعة الإرهابية.

ترامب يعلن تأجيل قمة مجموعة السبع إلى سبتمبر


وأنتيفا كلمة ترمز إلى مبدأ "مناهضة الفاشية". وتعد "أنتيفا" حركة سرية، ولا توجد لها إدارة مركزية معروفة، ولا أعضاء مسجلين، وعادة ما ينظمون تحركاتهم بشكل عفوي، وبعيدا عن أعين رجال الأمن والشرطة.

وتهدف الحركة إلى مناهضة العنصرية والرأسمالية والتمييز. وتميل في أسلوبها إلى العنف خلال الاحتجاجات.

 

أمريكا: اعتقال 1400 شخص

 

إقرأ أيضا : حال ترمب اليوم.. زنقة زنقة بيت بيت شبر شبر!