تطورات جديدة بإصابات كورونا حول العالم

السوسنة - سجلت جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، الاثنين، أكثر من 18 مليون إصابة بفيروس كورونا المستجد حول العالم، حيث وصلت الأعداد، بحسب إحصاءات الجامعة المعنية برصد ومتابعة انتشار الفيروس إلى 18 مليونًا و19 ألفًا و472 حالة إصابة.

 

واقتربت أعداد الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا من 700 ألف حالة وفاة، حيث سجلت جامعة جونز هوبكنز، الاثنين، 688 ألفًا و369 حالة وفاة.

وتتصدر الولايات المتحدة قائمة الدول الأكثر تضررًا من وباء فيروس كورونا، الذي بدأ في الانتشار في مدينة ووهان الصينية في ديسمبر كانون الأول الماضي 2019، وأعلنته منظمة الصحة العالمية وصوله إلى مستوى "الجائحة العالمي" في مارس آذار الماضي 2020.

وبحسب إحصائيات جامعة جونز هوبكنز، الاثنين، تحظى الولايات المتحدة بأكثر من ربع إجمالي أعداد الإصابات في المرض في العالم، مسجلة نحو 4 ملايين و668 ألف إصابة بالفيروس، بينما بلغت أعداد الوفيات فيها 154 ألفًا و859 حالة وفاة.

وتحتل البرازيل المركز الثاني عالميًا في قائمة أكثر الدول تضررًا من الوباء، حيث بلغت أعداد الإصابات بالفيروس فيها نحو مليونين و734 حالة إصابة، بينما بلغت أعداد الوفيات 94 ألفًا و104 حالات وفاة، في الوقت الذي أصيبت فيه السيدة الأولى في البلاد بالمرض، بالإضافة إلى نحو 6 وزراء آخرين بعد أقل من أسبوع من تعافي الرئيس جائير بولسانارو من الإصابة بالفيروس.

الهند ثم روسيا ثم جنوب أفريقيا فالمكسيك، تلت البرازيل في ترتيب الدول الأكثر تسجيلًا للإصابات بفيروس كورونا، بينما جاءت المكسيك والمملكة المتحدة بعد البرازيل في ترتيب الدول الأكثر تسجيلًا للوفيات نتيجة الإصابة بالفيروس.