الحكومة توضح حقيقة العودة للحظر الشامل الشهر الحالي - تفاصيل

السوسنة - قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد عودة العضايلة إن مجلس الوزراء عقد اليوم الأحد جلسة برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزّاز، ناقش خلالها آخر التطوّرات المتعلّقة بانتشار وباء كورونا، والإجراءات التي من الممكن اتّخاذها في ضوء ارتفاع أعداد الإصابات لمستويات غير مسبوقة محليّاً.

 قرارات مرتقبة للمدارس والجامعات في الأردن

وبيّن العضايلة في إيجاز صحفي عقد في رئاسة الوزراء مساء اليوم الأحد أن المجلس استمع إلى إيجاز قدّمه وزير الصحّة الدكتور سعد جابر حول آخر المستجدّات، والتوصيات التي اقترحتها الجهات الصحيّة المختصّة للسيطرة على انتشار الوباء، والحدّ من تفاقمه إلى مستويات أكثر خطورة.

وأكّد العضايلة أنّ ما تمّ تداوله خلال اليومين الماضيين عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول عودة فرض حظر التجوّل الشامل بدءاً من العشرين من أيلول ولمدّة أسبوعين غير صحيح.

 تفاصيل اصابات كورونا الجديدة المسجلة في الاردن

وأضاف، ان الإجراءات التي تمّ اتخاذها اليوم لا تنصّ على فرض حظر التجوّل الشامل، لكنّها تتضمّن تشديد الإجراءات على التجمّعات والممارسات التي تسهم في انتقال العدوى بمختلف أشكالها، وعلى النحو الآتي:أوّلاً: تشديد الرقابة على التجمّعات، ومنعها تحت طائلة المسؤوليّة القانونيّة، وسيقوم الحكّام الإداريّون، بالتنسيق مع الأجهزة الأمنيّة بالتعامل بحزم مع كلّ من يقيم المناسبات الاجتماعيّة كالأفراح والعزاء أو أيّ تجمّعات أخرى، والتي تزايدت وبكلّ أسف خلال الأيّام الماضية، دون مراعاة لطبيعة الحالة الوبائيّة، ودون إجراءات للسلامة والوقاية.

ثانياً: التأكيد على الوزارات والمؤسّسات العامّة والدوائر الحكوميّة بتخفيض عدد الموظّفين لديها إلى الحدّ الأدنى، وبالحدّ الذي يضمن استمرار تقديم الخدمات للمواطنين؛ على أن يقوم المرجع المختصّ بتدوير الدّوام بين الموظّفين، وتحديد دوام مجموعة منهم عن بُعد ممّن تلائم طبيعة عملهم ذلك، مع التأكيد على الالتزام بإجراءات التباعد والوقاية المنصوص عليها.

 اصابة مواطنة بكورونا شاركت في عزاء بالمفرق

ثالثاً: الاكتفاء بعقد الاجتماعات في الوزارات والدوائر والمؤسّسات الحكوميّة والهيئات العامّة عن بُعد، وبأقلّ الأعداد الممكنة؛ بما في ذلك جلسات مجلس الوزراء التي سيتمّ عقدها بدءاً من يوم الثلاثاء المقبل بتقنيّة الاتصال المرئي.


رابعاً: منع الزيارات في المستشفيات حتى إشعار آخر، وإيجاد وسائل تواصل آمنة مع المرضى، وتخفيف التزاحم في المستشفيات وتطوير أساليب التعامل الإلكتروني لتحديد المواعيد والمعالجات.

 التحول للتعلم عن بعد بمدارس جديدة بعد إصابة طلبة ومعلمين .. أسماء


ولفت العضايلة إلى أن الحكومة ووفقاً لتطوّرات الحالة الوبائيّة، قد تعلن خلال الأيام المقبلة عن قرارات جديدة تتضمّن إيجاد آليّات فاعلة تضمن سلامة الطلبة، وأعضاء الهيئات التدريسيّة والإداريّة في الجامعات والمدارس، مع التشديد على تطبيق إجراءات السلامة في المطاعم والمقاهي، وأماكن التجمّعات والمولات وجميع المنشآت الاقتصاديّة، والمساجد والكنائس، وتكثيف الرقابة عليها، إضافة إلى تطبيق أوامر الدفاع بحقّ كلّ من يخالفها.


كما أشار إلى أنه اعتباراً من يوم غدٍ الاثنين ستبدأ حملات مكثّفة للرقابة من الأجهزة الرقابيّة والأمنيّة على جميع المواقع والمنشآت، لضبط أيّ مخالفات.