الاتحاد الوطني للأسلحة في الولايات المتحدة يعلن إفلاسه

 السوسنة - أعلن الاتحاد الوطني للأسلحة، (لوبي الأسلحة النافذ في الولايات المتحدة)، إفلاسه، يوم أمس الجمعة، وذلك بغية تجميد الملاحقات القضائية في حقه في ولاية نيويورك، وفقا لوكالة "فرانس برس".

 
وأشار رئيس الاتحاد، واين لابيير، خلال رسالة لأعضائه، إلى أنه ضمانا لمستقبل الاتحاد، "بعيدا عن البيئة السياسية المسمومة في نيويورك"، باشر الاتحاد وأحد فروعه إجراءات "الفصل الحادي عشر" أمام محكمة قضايا الإفلاس في ولاية تكساس، وأوضح معلقا على هذا القرار بالقول: "يمكن اختصار هذه الخطة بأننا نتخلى عن نيويورك".
 
وقال لابيير: "من غير المقرر إحداث أي تغيير رئيسي على صعيد العمليات أو الموظفين"، مؤكدا أن "الاتحاد ليس مفلسا، ولن يوقف نشاطاته، ولم يفقد ملاءته المالية".
 
جدير بالذكر أن هذا الإجراء يندرج في إطار خطة إعادة هيكلة، تهدف إلى نقل هذه المجموعة المحافظة والنافذة إلى تكساس، حيث تنتشر الأسلحة النارية بكثافة. 
 
 تطور جديد في العلاقات السعودية القطرية