ثلاثة أساطيل نفطية إيرانية تكسر الحصار الأمريكي على فنزويلا


 السوسنة - تسلمت فنزويلا دفعة ثانية من المواد المنقولة جوا من إيران لمساعدة مصافيها النفطية المكروبة في إنتاج الوقود.

 
وتأتي شحنات مواد الحفز الكيماوي لمجمع باراوانا للتكرير في غرب فنزويلا البالغة طاقته 955 ألف برميل يوميا بعد أن أرسلت إيران أكثر من 10 رحلات إلى المنطقة العام الماضي من أجل المساعدة في إعادة تشغيل مصفاة كاردون البالغة طاقتها 310 آلاف برميل يوميا وتخفيف أزمات نقص الوقود الحادة في فنزويلا.
 
 رئيس المجلس الرئاسي الليبي يكشف عن ثلاث أولويات
 
وأرسلت إيران أيضا ثلاثة أساطيل من السفن المحملة بالوقود إلى فنزويلا، إذ يعمل خصما الولايات المتحدة على تعزيز العلاقات الاقتصادية في مسعى لاجتياز عقوبات متصاعدة تفرضها واشنطن.
 
وكانت الولايات المتحدة فرضت في يناير 2019 عقوبات على شركة النفط الوطنية الفنزويلية في إطار جهود الإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو، كما تفرض واشنطن عقوبات صارمة على إيران لحمل طهران على التخلي عن برنامجها النووي.
 
 نيكي هايلي تفاجئ الجميع بتصريحاتها عن ترامب