عاجل

الأردن استلم 8 ملايين جرعة لقاح كورونا

الادارية النيابية تطالب بتمديد الامتحان التنافسي لطالبي التوظيف


السوسنة - طالب رئيس اللجنة الإدارية النيابية، الدكتور علي الطراونة، بتمديد مدة الامتحان التنافسي الذي ينظمه ديوان الخدمة المدنية للخريجين الناجحين عام 2019 بدون التعيين عام 2020 لمدة عام آخر، نظرا لظروف جائحة فيروس كورونا المستجد وتطبيق قانون الدفاع.

وقال خلال ترؤسه اجتماعا للجنة اليوم الأربعاء، إن اللجنة بحثت موضوع إلغاء طلبات التوظيف من مخزون الخدمة المدنية ممن تجاوزت أعمارهم 48 عاما، وسترسل كتابا رسميا لرئيس الوزراء، للمطالبة بإعادة النظر في إلغاء طلبات المتقدمين للوظائف في الديوان لهذه الفئة.

وحضر الاجتماع، وزير الدولة للشؤون القانونية محمود الخرابشة، وأمين عام ديوان الخدمة المدنية سامح الناصر، وعدد من أعضاء حملة الخريجين القدامى المتضررين من إلغاء طلبات تعيينهم.

وأكد الطراونة، أن اتخاذ مثل هذه القرارات "توقع الظلم على طالبي التوظيف، وتعتبر تعديا على حقوقهم التي كفلها الدستور".
من جهته، أكد الخرابشة أن الحكومة لا تخالف أي من الدستور والقوانين عند تشريعها لأي قانون، نافيا أن تكون التعديلات التي طرأت على نظام الخدمة المدنية "جاءت خدمة لفئة معينة من الأشخاص، بل جاءت لمواكبة التطورات في الإدارة العامة".
وأشار إلى أن حق جميع الناجحين في الامتحان التنافسي لعام 2019 "محفوظ في التعيين، حال توفر شواغر لهم"، مبينا أن مجلس الوزراء سيعيد النظر بمن جرى الاستغناء عن طلباتهم في ديوان الخدمة المدنية.

الناصر، بدوره قال إن نظام الخدمة المدنية يكتسب قوة القانون، أن صلاحية الامتحان لثلاثة أعوام، ثم يعود المتقدم للتوظيف بالتقدم للامتحان مرة أخرى، ويشمل ذلك جميع القطاعات.

من ناحيتهم، استعرض متضررون، ممن حضروا الاجتماع، أبرز مطالبهم المتمثلة بعودة طلباتهم إلى ديوان الخدمة المدنية للتنافس على التعيين، قائلين إنهم تضرروا جراء ذلك، حيث انتظروا أعواما عديدة من أجل الحصول على تعيين.
فيما استعرض عدد من الناجحين في الامتحان التنافسي لعام 2019، أبرز مطالباهم المتمثلة بتمديد صلاحية الامتحان لهم، وتعيينهم في أقرب وقت.