تسريب الوثائق في الوظيفة العامة

mainThumb

07-06-2020 11:08 PM

برز خلال الأيام الماضية مخالفات إدارية، تمثلت في تسريب وثائق رسمية من قبل بعض الموظفين، حيث تم إحالة القضية الى وحدة الجرائم الإلكترونية لكشف المتورطين فيها.

وقد جاء ذلك في إطار اهتمام حكومي في ضبط أخلاقيات وواجبات الوظيفة العامة التي انيطت ببعض الموظفين، والذين أخلّوا بهذه الواجبات، ووجب معاقبتهم حفاظاً على هيبة الدولة وسمعة جهازها الإداري.

ومن الناحية القانونية، فإنه يتوجب على الموظف وفق ما جاء في المادة 69/ي من نظام الخدمة المدنية رقم 9 لسنة 2020 الامتناع عن: تصوير أي وثيقة أو تسريبها أو نشر أي معلومة أو مقالة أو اعادة نشر أي منها بأي وسيلة من الوسائل بما يسيء للدولة أو العاملين فيها.

وتعتبر المحافظة على أسرار الوظيفة العامة من الواجبات المستمرة،حتى بعد انتهاء رابطة الموظف بالوظيفة» الدولة» فعليه الالتزام بهذا الواجب الوظيفي والأخلاقي.

كما يجب على الموظف عدم إفشاء أسرار الوظيفة العامة، لانه يطلع بحكم عمله على أسرار الوظيفة العامة، ويتسع حجم هذه الأسرار حسب درجة ورتبة الموظف، لذلك عليه كتم هذه الاسرار سواء بالقول او الفعل او التصرفات، او كأن ينشرها مثلاً في وسائل التواصل أو يعطي تصريحات بها الى وسائل الاعلام وغير ذلك، فهذا ممنوع منعاً باتاً، وفق مضامين قانون المحافظة على أسرار الدولة الاردنية، لذلك على الموظف الامتناع عن الكلام والفضفضة فيما يتعلق بأسرار الوظيفة.

لكن قد يثار تساؤل ان الموظف يريد أن يكشف فساداً معيناً، ولتحقيق ذلك يمكن أن يكشف أسرارا، ولكن يسمح بذلك ضمن القنوات المحددة في القانون،ويبقى الموظف ملتزما بعدم افشاء الاسرار الا عن كشف فساد، وأيضا إذا أصبحت هذه المعلومات لم تعد سراً، بل أصبحت معروفة للجميع، فيمكن هنا للموظف ان يتكلم عنها، كما لو أن طلبت منه جهة قضائية ذلك. وفيما يتعلق بالشفافية، فلها مجالها وكتمان الأسرار لها مجالها. ومن واجبات الموظف كما نص عليها القانون عدم نقد الحكومة او النيل منها ومن سمعتها فيعتبر الموظف جزءا من الحكومة، وبالتالي يجب عليه ان يمتنع عن توجيه النقد أو اللوم او الأقوال التي يمكن ان تسيء إلى الدولة سواء بالكتابة او التصريح شفاهية او بوسائل الاعلام والتواصل الاعلامي، ويمكن ان يسيء للدولة او الحكومة او افشاء اسرار العمل، وقد نصت الفقرة ط في المادة 69 من نظام الخدمة المدنية رقم 9 لسنة 2020 :(يحظر على الموظف وتحت طائلة المسؤولية التأديبية الإقدام على أي من الأعمال التالية:- الكتابة أو التصريح لوسائل الإعلام أو وسائل التواصل الاجتماعي بما يسيء للدولة أو العاملين فيها أو إفشاء أسرار العمل).

إذن، واجبات الوظيفة العامة وفق ما جاء في نظام الخدمة المدنية رقم 9 لسنة 2020، كثيرة، على الموظف ان يطلع عليها لانها تمسه بشكل يومي، وهناك واجبات على الموظف القيام بها وواجبات على الموظف ان يمتنع عنها، وقد يكون تعليق على فيسبوك كفيلاً بإنهاء علاقة الموظف بوظيفته العامة.