بفيديو صادم .. رجل عربي يرتد عن الإسلام لسبب لا يُصدق

mainThumb

09-06-2022 10:30 PM

السوسنة - عادت قضية الفتاة السودانية إحسان أحمد آدم عبد الله،  والتي هربت مع شاب إلى دولة جنوب السودان عام 2020، إلى الواجهة، بعدما تداول ناشطون فيديو لوالدها أحمد آدم، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو  يُعلن ارتداده عن الدين الإسلامي.

وقال أحمد آدم بالفيديو، أنه ارتد عن الدين الاسلامي واعتنق ديانة أخرى، بحجة ان الأئمة المسلمين لم يوضحوا موقفهم من قضية ابنته التي هربت قبل فترة مع شاب من دين آخر وتزوجته.

وكانت احسان قد هربت وهي بعمر الـ19 عاماً، من منطقة أم درمان إلى جوبا، مع شاب رفضته عائلتها بحجة أنه غير مسلم، وأعلنت عائلتها في ذلك الوقت، أن إحسان تم اختطافها، لكن الأخيرة خرجت بفيديو كذبت عائلتها به، واكدت إنها غير مختطفة، بل غادرت بكامل إرادتها للزواج من حبيبها الذي تراه مناسباً لها.

وكشفت إحسان حينها أنها تعرضت للتهديد من عائلتها، في حال تزوجت حبيبها فقط لأنه من جنوب السودان على الرغم من أنه مسلم، وليس لأنه من ديانة أخرى كما تقول عائلتها، مؤكدة انها تعرضت للضرب والإساءة والحرمان والضغط النفسي الشديد من قبل عائلتها، حسب قولها.

وقالت إحسان انها ذهبت مع حبيبها إلى المحكمة الشرعية وتزوجا زواجاً شرعياً، وأبرزت قسيمة الزواج التي تم استخراجها من المحكمة الشرعية، مؤكدة ان المسلمين لديهم أربعة مذاهب، والمذهب الحنفي يجيز زواج البكر دون موافقة ولي أمرها.

وحينها انتشرت صور للفتاة السودانية مع زوجها، ظهرت فيها بدون حجاب، قيل إنها في السويد، فيما أنكرت وسائل إعلام سودانية بأن تكون إحسان وزوجها  قد حصلا على حق اللجوء إلى السويد.

هذا مصير اليوتيوبر الشهير أحمد حسن بعد تحرشه بأجساد النساء

هذا وظهرت إحسان مؤخرا بفيديو مع رضيعها، بعد انتشار فيديو والدها، وتمنت له الهداية، مؤكدة انها حاولت مصالحته كثيراً دون جدوى، منوهة إلى أنها لم تتخل عن دينها الإسلامي.