جريمة اغتصاب مروعة في مدينة ملاهي تضج الشارع المصري

mainThumb

18-07-2022 08:55 PM

السوسنة - جريمة مؤسفة ضج بها الشارع المصري، بعد تعرض طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات للإغتصاب في أحد المراكز الترفيهية بمحافظة أسيوط المصرية، من قبل طفل يعمل بالمركز، ولا يتجاوز عمره الـ 14 عاما.

وكشف والدها، تفاصيل بشأن الاعتداء جنسيا على ابنته، رغم محاولة إخفاء العامل للتستر على فعلته، ولكن لم ينجح الأمر، وقال إن ابنته كانت تتواجد مع أمها في أحد المركز الترفيهية بالمحافظة، حيث كانت تلعب مع الأطفال، ثم أرادت أن تقضي حاجتها فطلبت من أمها الذهاب إلى دورة المياه، لتذهب معها أمها وتنظرها بالخارج.

ثم خرجت الطفلة "ملك" تبكي وتخبر والدتها حول تعرضها للضرب، وفي هذه اللحظة خرج من خلفها أحد الأشخاص من دورة المياه، لتشار إليه بأنه المعتدي عليها، وكان على الطفلة آثار دماء بلون مختلف، الأمر الذي أثار شكوك والدتها التي أبلغت الجهات الأمنية بتفاصيل الواقعة.

وأضاف والد الضحية، أنهم تعرضوا لمحاولات إخفاء العامل المعتدي على ابنته، وإنكار أنه يعمل داخل الملاهي بعد وصول رجال الشرطة، ولكن الأجهزة الأمنية راجعت الكاميرات لتشاهد جلوس الطفل المعتدي على أحد المكاتب، ما يؤكد أنه يعمل في المركز الترفيهي، ليتم تسليمه إلى الشرطة والقبض عليه.

وتم التحفظ على المتهم، لحين عرضه على النيابة، وتم الكشف الطبي على الطفلة، بحسب أقوال الأب.

وأصدرت النيابة العامة أمس الأحد، بيانا بشأن واقعة اغتصاب طفلة أسيوط، مؤكدة قيام طفل يبلغ من العمر 13 عاما باغتصاب طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات، في منطقة لألعاب الأطفال بمحافظة أسيوط.

بالصورة .. وفاة طفل بطعنات غادرة وقبل أن يلفظ أنفاسه يفجر الصدمة

وأوضح البيان، أنه بسؤال والدي الطفلة المجني عليها، شهدا بما روته لهما ابنتهما، حيث جاءتهما مصابة بمنطقة عفتها، وقالت لهما انها تعرضت لتعدي المتهم على موطن عفتها بيده، ثم تم البحث عنه والتعرف عليه من قبلها، كما سألت 4 شهود أكدوا رؤيتهم لملك بعد الواقعة، وبها أثار التعدي على جسدها.