توضيح مهم حول المشجعين المثليين في مونديال قطر

mainThumb

07-08-2022 11:34 AM

السوسنة - قالت اللجنة المنظمة لمونديال قطر 2022، إن: "المشجعين المثليين لن يواجهوا أي تمييز خلال حضورهم لمباريات البطولة التي ستنطلق في شهر نوفمبر"، اذ يعتبر النشاط الجنسي المثلي جريمة جنائية في قطر ويعاقب عليها بعقوبات تصل للسجن لعدة سنوات وربما الإعدام في بعض الحالات.

ونقلت شبكة "إس بي إس" الإخبارية الأسترالية عن المديرة التنفيذية لإدارة الاتصال في اللجنة العليا للمشاريع والإرث للبطولة فاطمة النعيمي القول "إن قطر استضافت حوالي 600 حدث دولي منذ منحها حقوق استضافة مونديال 2022 من دون أن تحدث حادثة تمييز واحدة".

وأضافت النعيمي "نحن نؤكد باستمرار أن الجميع مرحب بهم".

وصرح بأنه "الجميع سيتمكن من الحضور والاستمتاع بالمباريات ودعم فرقهم، بغض النظر عن خلفيتهم أو دينهم أو جنسهم".

ومن المتوقع أن يسافر أكثر من مليون شخص إلى قطر لحضور مباريات بطولة كأس العالم لكرة القدم هذا العام.

وذكرت الشبكة الإخبارية أنه وبالنسبة لأعضاء رابطة مشجعي أستراليا المثليين البالغ عدهم أكثر من 500 شخصا فإن القيام بهذه الرحلة أمر مستبعد تماما، بعد أن قاطعوا أيضا النسخة الماضية التي أقيمت في روسيا في 2018.

ويثق الاتحاد الدولي لكرة القدم من أنه سيتم الوفاء بالوعود التي قطعتها قطر وأن المشجعين سيكونون أحرارا في رفع أعلام قوس قزح التي تعبر عن المثليين خلال المباريات.