لماذا ننتقد .. ؟

mainThumb

12-08-2022 05:52 PM

نحن عندما ننتقد وضعا معينا في رابطة أو مهرجان أو معرض فني او لوحة أو لجنه او أي عمل فني أو مؤسسة .
نضغط أحيانا وربما في كتاباتنا نقسو لكي نشير إلى موطن الخلل ولا هدف لنا من ذلك سوى البحث عن العلاج ولا ننتقد أشخاص او شخص بعينه .
وسيظل النقد هو الوسيلة الأكثر إيجابية في تصحيح المسار فما دمنا بشرا فإن النقص البشري سيظل ملازما لآعمالنا وأفعالنا جميعا ومن يدعي أنه بلا عيب فذلك هو الناقص الحقيقي .
يخطىء مدير ويخطئ رئيس لجنة ويخطىء فنان باعماله ويخطىء رئيس في جمعيته وجميعنا نقع في دائرة الخطأ .
وما دامت هناك أخطاء فلا بد عندها من تصحيح وتصويب لهذه الأخطاء وهنا يأتي دور النقد البناء الذي هو طريق التصحيح والتقويم .
وعندما ننتقد فلأننا نحب هذا الوطن حبا فوق التصور ونخاف على سمعته ونريد أن يتدرج في سلم الترقي يوما بعد آخر ونريد لثقافته وفنونه أن تنهض نهوضا شاملا وواسعا وكبيرا .
لكن ما يؤسف له أن بعضا من المسؤولين والفنانين يعتقدون بأن من ينتقدهم بالنقد الموضوعي و الحقيقي بانه تجريح وتوجيه اتهامات بالفشل للاخرين والصيد في الماء العكر وربما لو كان بيدهم لحاكموهم .
ان النقد البناء الذي يقدم بأسلوب حضاري راقي يساعد في علاج الخطأ وإقالة العثرات والسير على الطريق السليم .
حوّل البعض النقد إلى تهجم على الأشخاص وتصفية للخلافات الشخصية فنحن من ننتقد الآخرين في اداراتهم وفنهم وأشعارهم لا أشخاصهم ،ان أصول النقد السليم لا شك انه يساعد على التطوير .
لنترك التعصب وسوء الظن بالآخرين إذا أردنا للنقد أن يؤتي ثماره ويصيب هدفه .

 

*رئيس جمعية الرواد للفنون التشكيلية.