نصيحة لناحجي التوجيهي ..

mainThumb

18-08-2022 04:59 PM

السوسنة - قال رئيس جامعة البلقاء التطبيقية، الدكتور أحمد العجلوني، إن المستقبل اليوم، في كافة دول العالم، هو للتخصصات التقنية، وتخصصات مهن المستقبل بعد أن أشبعت التخصصات التقليدية وعدم توافر فرص العمل لخريجيها.

ودعا الدكتور العجلوني الطلبة الناجحين بالثانوية العامة إلى الإقبال على التخصصات التقنية المطلوبة في سوق العمل وتخصصات مهن المستقبل التي تفتح المجال للدخول مباشرة إلى سوق العمل المحلي والإقليمي والعالمي.

كما دعا الطلبة وأولياء أمورهم للاطلاع على الدراسات التي أعلنت مؤخرا وقرارات ديوان الخدمة المدنية ومجلس التعليم العالي قبل اختيار التخصص الذي يرغب الطالب بدراسته للاستئناس بها عند ملء نموذج القبول الموحد، للالتحاق بالتخصصات التقنية في الكليات الوطنية، وهو ما يحقق الرؤى الملكية والاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية، ويحقق طموح الطلبة في الحصول على فرصة عمل أو إنشاء المشروع الخاص به بعد التخرج.

وقال الدكتور العجلوني إن جامعة البلقاء التطبيقية وجهت إمكانياتها كافة نحو تطوير التعليم التقني والتطبيقي ونقل نماذج عالمية ناجحة في التعليم التقني وتوطين عدد من البرامج التي تخدم قطاع مهن المستقبل على المستوى الوطني والمستوى العالمي وبما يسهم بتحقيق التنمية المستدامة واقتصاد المعرفة.

ولفت إلى أن الخطط الدراسية على مستوى التعليم التقني والتطبيقي، تم إعدادها بالتشاركية مع القطاع الخاص وغرف الصناعة لتتناسب ومتطلبات سوق العمل، وبما يضمن تعزيز مهارات الطلبة، حيث أصبحت تركز الخطط الدراسية لهذه التخصصات على تنمية المهارات والقدرات للطلبة لمواكبة التطورات في سوق العمل، مؤكدا ضرورة أن تكون خيارات الطلبة متوائمة مع احتياجات سوق العمل والتركيز على مهن المستقبل، وأن الجامعة بخططها الأكاديمية راعت ذلك وأخذت بعين الاعتبار لتكون القوى البشرية مدربة ومؤهلة ومستعدة للتغيرات المتسارعة في سوق العمل، وقامت بفتح العديد من التخصصات التي تلبي احتياجات سوق العمل على مستوى شهادة البكالوريوس والبكالوريوس التقني والذي تم طرح عدد من التخصصات فيه لأول مره على مستوى الأردن والمنطقة، والدبلوم التقني.

كما دعا الدكتور العجلوني الطلبة إلى مراجعة موقع جامعة البلقاء التطبيقية الإلكتروني للاطلاع على التفاصيل كافة المتعلقة بالتخصصات التقنية والتطبيقية التي تدرسها الجامعة.